أخبار عاجلة

تخفف عقوبة الحبس لمأمور مصر الجديدة لــ5 سنوات في قضية سيارة «ترحيلات ابو زعبل»

تخفف عقوبة الحبس لمأمور مصر الجديدة لــ5 سنوات في قضية  سيارة «ترحيلات ابو زعبل» تخفف عقوبة الحبس لمأمور مصر الجديدة لــ5 سنوات في قضية سيارة «ترحيلات ابو زعبل»

تعبيرية

قضت محكمة جنح مستأنف الخانكة، المنعقدة باكاديمية الشرطة، بتخفيف عقوبة محكمة أول درجة بحق نائب مأمور قسم شرطة الجديدة المقدم عمرو فاروق نائب، إلى خمس سنوات مع الشغل، وتأييد حكم محكمة أول درجة علي  باقي المتهمين النقيب إبراهيم محمد المرسي نجم والملازمان إسلام عبد الفتاح حلمي ومحمد يحيى عبد العزيز بالحبس سنة مع الايقاف. وتضمن قرار المحكمة  قبول تدخل وزير الداخلية بصفته مسئول عن الحقوق المدنية.

صدر الحكم برئاسة المستشار شريف سراج وعضوية المستشارين حسام أيوب وسهيل نبيل رئيسي المحكمة بحضور أحمد الحناوي وحسام شاهين رئيسي النيابة العامة وأمانة سر شريف الخولي وحسام الخولي وسامح الطناني.

يذكر أن النائب العام السابق المستشار هشام بركات، احال المتهمين للمحاكمة لقيامهم بالتسبب في مقتل 37 شخصًا واصابة اخرين من المتهمين المرحلين بسيارة الترحيلات من قسم شرطة مصر الجديدة لسجن ابو زعبل.

واشار تقرير الأطباء الشرعيين وخبير وزارة العدل بان صندوق حجز سيارة الترحيلات محل الواقعة لا يتسع سوى 24 شخصًا فقط وأن السيارة غير صالحة لنقل عدد 45 شخًصا جرى ترحيلهم بصندوق حجزها، وأن المتهمين شاب تعاملهم مع مامورية الترحيلات المكلفين بها الإهمال والرعونة وعدم الاحتراز والاخلال الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم من الحفاظ على سلامة وأرواح المواطنين.

وكانت محكمة أول درجة، قضت بمعاقبة نائب المأمور بالحبس مع الشغل والنفاذ لمدة 10 سنوات وبمعاقبة باقي المتهمين من ضباط الشرطة بالحبس لمدة عام مع وقف تنفيذ العقوبة بالنسبة لهم، إلا انهم قاموا باستئناف الحكم، ليعاد محاكتهم امام دائرة جنح مستأنف جديدة التي اصدرت الحكم اليوم.

 

أونا