أخبار عاجلة

مسئول التطوير بالمستشفيات النفسية:طبيب لكل 50 مريضا فى مصر وكلاهما مظلوم

مسئول التطوير بالمستشفيات النفسية:طبيب لكل 50 مريضا فى مصر وكلاهما مظلوم مسئول التطوير بالمستشفيات النفسية:طبيب لكل 50 مريضا فى مصر وكلاهما مظلوم
أكد الدكتور أحمد حسين، مسئول التطوير بمستشفيات الصحة النفسية، أن هناك طبيبا لكل 50 مريضا فى ، وأن كلاهما مظلوم فى المنظومة الصحية فى مصر، وهناك فى مستشفى الخانكة، 1973 مريضا مخصصا لهم 30 طبيبا فقط، مؤكدا أن هذا يظلم الطبيب والمريض، لأنه مثلا فى الهند طبيب لكل 3 مرضى.

وقال الدكتور حسين خلال حواره مع الإعلامى يوسف الحسينى خلال برنامجه السادة المحترمون المذاع حاليا على قناة أون تى فى لايف، إن هناك مستشفيات تابعة لوزارة الصحة ليس لها تمويل ذاتى، فمثلا مستشفى الخانكة هناك 60 % من المرضى بها مرضى مجانى والـ40% الباقية الاقتصادى يدفع من 300 إلى 600 جنيه فى الشهر، ولا يوجد صندوق تحسين خدمة وكل اعتمادى على الميزانية.

وأكد الدكتور أحمد حسين، مسئول التطوير بمستشفيات الصحة الصحية، أنه كارثة حقيقية وفاة مريض واحد من الحر وما بالك أنه 4 حالات، مشيرا إلى أن المشكلة أكبر من مدير مستشفى، أو وزير صحة لأنها مشكلة حكومة ".

وأضاف حسين، تعقيبا على سؤاله حول أسباب عدم تركيب تكييفات لعنابر المرضى النفسيين بمستشفى الخانكة، أن جميع مستشفيات الصحة النفسية فى مصل تمثل 5% من حجم المستشفيات وفيها 6122 سريرا، وأن مستشفى الخانكة مبنية منذ عام 1865 وهناك مبنى واحد جديد عام 1995، مؤكدا أن ميزانية التطوير الخاصة بالباب السادس، لـ18 مستشفى تابعة لأمانة الصحة النفسية، تصل إلى 46 ألف وخمسمائة جنيه، بعد أن كانت 2 مليون جنيه، بالإضافة إلى أن الإجراءات البيروقراطية المعقدة تحول دون تركيب تكييفات للمرضى رغم أن هناك مبنى كاملا لكبار السن مكيف.

وفى نهاية حواه مع الإعلامى يوسف الحسينى اعتبر الدكتور أحمد حسين أن المسئول الوحيد الذى يتحمل الفاتورة عن ما حدث هو وزير المالية.

مصر 365