أخبار عاجلة

هل يكسر ديباي لعنة الرقم المنحوس؟

هل يكسر ديباي لعنة الرقم المنحوس؟ هل يكسر ديباي لعنة الرقم المنحوس؟

بدأ فريق مانشستر يونايتد تحضيراته للموسم الجديد بتواجد الوافد الجديد من بي اس في أيندهوفن الهولندي ممفيس ديباي الذي انضم نهاية الموسم الماضي بمبلغ يقدر ب24 مليون جنيه إسترليني.

ديباي الذي تُوج بلقب هداف الدوري الهولندي للموسم المنصرم ب22 هدف لفت الأنظار في التدريبات عندما ظهر برقم 26 الذي يبدو أنه سيكون رقمه في الموسم الجديد.

وأثارت صور ديباي حفيظة جماهير يونايتد على مواقع التواصل الاجتماعي إذ فشل كل حاملي هذا الرقم في السنوات الأخيرة فشلا ذريعا ولم يحققوا أي نجاحات تذكر. وهذا لا يتناسب مع الآمال المعقودة على ديباي منذ قدومه.

يكفي أن تعرف أن آخر أربعة لاعبين ارتدوا الرقم 26 كانوا الياباني شينجي كاجاوا. الفرنسي جابرييل أوبيرتان، والأنجولي مانوتشو. والإنجليزي فيل باردسلي.

فيل باردسلي أحد خريجي أكاديمية مانشستر. مثل الفريق في 8 مباريات فقط في الفترة من 2003 لـ2008 وقضى أغلب هذه المدة في الإعارات بين أندية الدوري الإنجليزي. قبل أن يترك مانشستر يونايتد بصفة نهائية وينتقل لسندرلاند في موسم 2008-2009. وحاليا هو لاعب لستوك سيتي.

الأنجولي مانوتشو جونكالفيس انضم للفريق في ديسمبر 2007 بعد فترة معايشة ناجحة أبهر خلالها السير أليكس فيرجسون بعد تألقه مع منتخب بلاده في 2006 فوقع عقدا لمدة ثلاثة أعوام مع يونايتد.. لم يلعب مباشرة بسبب مشاكل في تصريح العمل فخرج في إعارات لباناثينايكوس وهال سيتي قبل أن يترك الفريق دون تسجيل ولا هدف خلال 3 مشاركات واحدة منها فقط في الدوري.

جابرييل أوبيرتان جاء في الصيف الذي رحل فيه كريستيانو رونالدو لريال مدريد من بوردو الفرنسي حامل اللقب وقتها في صفقة استغرب منها لوران بلان مدرب بوردو وقتها والذي شكك في قدرات لاعبه وإمكانية نجاحه مع يونايتد وقد كان. أوبيرتان لعب مع يونايتد موسمين شارك خلالها في 14 مباراة ولم يسجل أي هدف قبل أن يرحل لنيوكاسل.

شينجي كاجاوا. الياباني أتى بعد سنتين ناجحتين مع بوروسيا دورتموند الألماني فاز خلالها بالدوري موسم 2011 وبثنائية الدوري والكأس في 2012. وأحرز مع الفريق 21 هدفا في 49 مشاركة مما لفت أنظار أليكس فيرجسون نحوه فتعاقد معه بداية موسم 2012-2013 وتوج مع الفريق بالدوري الإنجليزي في سنته الأولى لكنه لم يكن مقنعا ولم يقدم أداؤه السابق مع دورتموند. شارك مع الفريق في 38 مباراة وأحرز ستة أهداف وصنع ثمانية قبل أن يعود مجددا لدورتموند مطلع الموسم الماضي بعد موسمين قضى أغلبهما على دكة البدلاء.

الجدير بالذكر أن الرقم ليس رسميا حتى الآن فيمكن أن يرتديه ديباي في التدريبات والمباريات التحضيرية ويغيره مع بداية الموسم كما فعل لوك شو الموسم الفائت عندما ظهر في البداية بالرقم 28 قبل أن يغيره للرقم 3 بعد رحيل باتريس إيفرا.

لذا فقد لا تكون من المؤمنين بالنحس أو سوء الحظ لكن جماهير يونايتد تملك أسبابا تجعلها تتخوف من فشل متوقع لديباي ليس بسبب أي شيء غير الرقم المنحوس الذي اختاره.

فيديو اليوم السابع