أخبار عاجلة

مضخة الحليب المناسبة للأم المرضعة... كيف تختارينها؟

مضخة الحليب المناسبة للأم المرضعة... كيف تختارينها؟ مضخة الحليب المناسبة للأم المرضعة... كيف تختارينها؟

الثلاثاء 30-06-2015 02:00

ساعد توافر عدة أشكالٍ وأنواعٍ مختلفة من مضخّات الحليب أو مضخّات الثّدي في الأسواق على جعل الرّضاعة الطبيعيّة أكثر سهولة بالنسبة للأمهات المرضعات. ولكن عندما يأتي الأمر إلى اقتناء واحدة فإن الأم المرضعة قد تحتار في كيفية اختيار مضخة الحليب المناسبة.

إليكِ فيما يلي مجموعة من نصائح الخبراء فيما يخص شراء مضخة الثدي التي تشعرين بأنها قد تساعدك على توفير الرّضاعة الطبيعية ذات الفائدة الأفضل لصحّة طفلك.

مضخة الحليب
ينصح الخبراء في صحة الأم والطفل جميع الأمهات بقصر رضاعة الأطفال خلال الأشهر الستة من عمرهم على الرضاعة الطبيعيّة لتحقيق أعظم الفوائد الصحية للأم والطفل.
لحسن الحظ، ساهم وجود مضخة الحليب بأشكالها المختلفة في السماح بتوفير نظام غذائي خاص للطفل من حليب الأم حتى في حال تنتمي إلى قطاع الأمهات العاملات اللواتي يغبن عن أطفالهن خلال ساعات النهار.

اختاري مضخة الحليب التي تتوافق مع طبيعة حياتك
ماذا لو كان مولودك هو طفلكِ الأول فيما أنتِ ربّة منزل؟، قد تكون مضخة الحليب اليدوية أكثر من كافية بالنسبة إليكِ في مثل هذه الحالة. أما إن كان لديكِ أطفال آخرون يحتاجون إلى رعايتك ويأخذون من وقتك وجهدك فقد تناسبك مضخة الحليب أكثر. فيما تلجأ الأمهات العاملات اللواتي يرغبن بتوفير حصص مناسبة من الحليب الطبيعي لأطفالهن الرضع أثناء أوقات الدوام إلى استخدام مضخة الحليب.
كفاءة المضخة هي العامل الرئيسي بالنسبة للأم المرضعة خلال عملية الشراء. فمثلا، مضخات الحليب اليدوية التي تأتي بذراع واحدة تتميز بصغر حجمها مما يسهّل حملها في حقيبة اليد على سبيل المثال إلا أنها لن تتمتع بخصائص الكفاءة وتوفير الوقت.

مضخة الحليب اليدوية أم الكهربائية؟
لا توجد مضخة واحدة تناسب جميع الأمهات. لذا يجب أن تراعي الأم المرضعة معايير مثل عدد مرات الاستخدام ووظيفة الأم والكلفة وسهولة الاستخدام وربما كفاءة عمل المضخة. كما ويحبذ زيارة المواقع الإلكترونية الخاصة بماركات مضخات الحليب الشهيرة للاطلاع على الأنواع التي تقضلها المرضعات الأخريات.

وعودة إلى اختلاف الأغراض من استخدام المضخة، فقد تكون المضخة الكهربائية التي تستخدم لشفط الحليب من كلا الثديين في آن معاً مناسبة أكثر في حال الأم التي تلجأ باستمرار إلى هذه العملية. أما ربة المنزل التي لا تحتاج غالبا إلى شفط الحليب بسبب توافرها في أوقات رضاعة صغيرها على الدوام تقريبًا فيمكنها الاكتفاء بمضخة يدوية ذات ذراع واحدة فقط. من ناحية أخرى، فقد لا تحتاج أمهات أخريات إلى استخدام مضخات الحليب على الإطلاق.

في كثير من الأحيان، غالبًا ما تكون مضخات الحليب عالية الجودة هي الخيار الأفضل للمرضعة التي تواجه صعوبات في شفط الحليب من الثدي أو تلك التي تعاني من زيادة إفراز الحليب أو ليس باستطاعتها إرضاع أطفالها الخدج الموجودين في الحضانة مباشرةً.

ويمكنك عزيزتي الأم أن تشاركينا بخبرتك الخاصة في كيفية اختيار مضخة الحليب في قسم التعليقات.

سيدتي