أخبار عاجلة

النيابة العامة تنعى المستشار هشام بركات النائب العام

النيابة العامة تنعى المستشار هشام بركات النائب العام النيابة العامة تنعى المستشار هشام بركات النائب العام
نعت النيابة العامة المستشار هشام بركات النائب العام، وأكدت أن فقدت اليوم رجلا من خيرة رجال القضاء المصرى، أكثرهم ترسخيا للعدل والعدالة وأنه كرس حياته وأفنى عمره فى تطبيق القانون، وإعمال سيادته على الجميع دونما تمييز.

وأكدت النيابة العامة – فى بيان لها - أنها وإن كانت فقدت قائدها النائب العام الشهيد المستشار هشام بركات، غير أن رجال النيابة العامة لا يخشون إلا الله ولا يخيفهم إرهاب أو غدر.

وأشارت النيابة العامة إلى أنها تباشر التحقيقات منذ وقوع الحادث الإرهابى الخسيس، وحتى تقديم مرتكبيه من الإرهابيين الخونة إلى المحاكمة الجنائية لينالوا جزاءهم .

ووصف البيان الصادر من النيابة العامة المستشار هشام بركات بأنه "رمز للشجاعة والإقدام والإيمان والعزة والكرامة".. مؤكدا أنه شهيد النيابة العامة والقضاء المصرى برمته.

وأضاف البيان أن المستشار هشام بركات اغتالته أيادى الإرهاب الغادر الخسيس الذى لا يعرف دينا ولا إسلاما، حيث استهدف الإرهابيون الخونة موكبه أثناء تحركه صباح اليوم متجها إلى مكتبه لمباشرة أعماله، بأن وضعوا بجانب الطريق على مقربة من منزله سيارة مزروعة بالمواد المتفجرة، وترقبوا تحركه وموكبه وعبوره المكان الذى وضعوا فيه تلك السيارة، وما أن مر الركب بجوارها حتى قاموا بتفجيرها عن بعد، مما أحدث موجة انفجارية تضاغطية قوية بالمكان أدت إلى تدافع السيارات بقوة فى الطريق، وانفجارها بالسيارة التى يستقلها.

وأوضح البيان أن المستشار هشام بركات أصيب بإصابات بالغة، كما أصيب أفراد طاقم حراسته، وتم نقلهم إلى مستشفى النزهة الدولى، وأدخل النائب العام إلى غرفة العمليات فى العاشرة صباحا، وتم التدخل الجراحى بالتعامل مع حالته الخطيرة، غير أن محاولات التدخل باءت بالفشل وفاضت روحه إلى بارئها شهيدا متأثرا بجراحه فى الساعة الثانية والنصف ظهرا.

مصر 365