أخبار عاجلة

رئيس مدينة إسنا: خطط مكثفة لإزالة 21 حالة تعد بمنطقة بين الجبلين الأثرية

رئيس مدينة إسنا: خطط مكثفة لإزالة 21 حالة تعد بمنطقة بين الجبلين الأثرية رئيس مدينة إسنا: خطط مكثفة لإزالة 21 حالة تعد بمنطقة بين الجبلين الأثرية
صرح محمد سيد سليمان، رئيس مدينة إسنا جنوبى محافظة الأقصر، أنه يجرى حاليًا اتخاذ تدابير أمنية لإزالة 21 حالة تعدٍ بالبناء والزراعة والتجريف لأراضى منطقة بين الجبلين الأثرية التى يرجع تاريخها إلى العصور الفرعونية، وكانت مقرًا للإله حتحور، ورفع خطوط مياه جرى مدها بمعرفة المتعدين على أراضى المنطقة وتمثل خطرًا كبيرًا على معالمها التاريخية.

وأضاف رئيس مدينة إسنا فى بيان صحفى، أن محافظ الأقصر محمد بدر أمر باتخاذ الإجراءات اللازمة لإزالة التعديات، والحفاظ على حرم المنطقة الأثرية ببين الجبلين، وتشكيل غرفة عمليات دائمة بالمحافظة تتولى التنسيق مع مسئولى الآثار، وأملاك الدولة على مدار 24 ساعة للتصدى لأية محاولات اعتداء أو بناء على حرم المناطق الأثرية وأملاك الدولة، وإزالتها فى مهدها وإحالة مرتكبيها للنيابات المختصة، وحذر المحافظ رؤساء المدن والقرى من أى تهاون فى مجال حماية المناطق الأثرية من التعديات.

وأوضح سليمان أنه سبق وتدخل وزير الآثار لحماية معالم وآثار نادرة كانت معرضة للاعتداءات المتكررة وأصدر قرارًا بإخضاع أراضى منطقة الجبلين التاريخية غرب مدينة إسنا بجنوب الأقصر لقانون حماية الآثار المصرية، وذلك لحماية معالم مقابرها من التعديات، وتمهيدًا لبدء أعمال الكشف والتنقيب والترميم لما تحويه من آثار ومعالم تاريخية.

وكانت منطقة بين الجبلين الأثرية غرب اسنا بجنوب محافظة الأقصر قد تعرضت لمحاولة تجريف وتدمير لمقابرها ومعالمها الأثرية، حيث نجح الأثريون بالمنطقة بالتنسيق مع سلطان عيد مدير عام آثار الأقصر، والعميد بهاء حامد مدير شرطة السياحة والآثار بالمحافظة من وقف تلك الاعتداءات والقبض على المتهمين بارتكابها وإحالتهم إلى النيابة العامة.
>

مصر 365