أخبار عاجلة

الأردن:ارتفاع عدد الطلبة من اللاجئين السوريين العام الحالى إلى 141 ألفا

الأردن:ارتفاع عدد الطلبة من اللاجئين السوريين العام الحالى إلى 141 ألفا الأردن:ارتفاع عدد الطلبة من اللاجئين السوريين العام الحالى إلى 141 ألفا
أفاد رئيس الوزراء الأرنى الدكتور عبد الله النسور اليوم السبت ، بأن حجم المساعدات والدعم الذى يتلقاه الأردن لمساعدته لتحمل أعباء الأزمة السورية لا يتجاوز نسبة 38 % فى حين تتحمل خزينة الدولة الأردنية النسبة المتبقية وهى 62 %.

وقال النسور ، خلال الاجتماع الذى عقدته اللجنة التوجيهية العليا لمتابعة أوضاع اللاجئين السوريين برئاسته ، إن حجم الأعباء التى يشكلها اللجوء السورى على المملكة خلال العام الحالى يقدر بنحو 9ر2 مليار دولار أمريكي..مؤكدا على أن هذه الأرقام تم اعتمادها من قبل الأمم المتحدة.

وقد استمعت اللجنة لإيجاز قدمه مدير إدارة شئون مخيمات اللاجئين السوريين العميد الدكتور وضاح الحمود عن الخدمات الإنسانية التى تقدمها الدولة الأردنية للاجئين السوريين ولا سيما فى مجالات الصحة والتعليم والحماية الاجتماعية والخدمات الإيوائية الأخرى المرتبطة بذلك سواء داخل أو خارج مخيمات اللجوء السوري.

وأظهرت الإحصاءات الرسمية الأردنية أن عدد الطلبة من اللاجئين السوريين الملتحقين بالدراسة فى الأردن ارتفع إلى 141 ألفا مقابل نحو 121 ألفا مع بداية العام الحالى إلا أنه مازال هناك من هم فى سنة الدراسة وغير ملتحقين بالمدارس.

وفى هذا الصدد..أكد رئيس الوزراء الأردنى على أنه لا يجوز حرمان أى طفل سورى من حقه بالتعليم كونه واجبا أخلاقيا وقانونيا على الدولة الأردنية القيام به تجاه هؤلاء الأطفال.

كما تناول الاجتماع واقع الرعاية الصحية المقدمة للاجئين السوريين والتى قدرت تكاليفها خلال العام الماضى بنحو 253 مليون دولار..والتزويد المائى فى مخيمى الأزرق والزعترى إضافة إلى نتائج تخفيض قيمة القسائم الغذائية للاجئين السوريين وأثر عملية اللجوء السورى على قطاع المساكن فى المملكة.

وتعتبر الأردن من أكثر الدول المجاورة لسوريا استقبالا للاجئين منذ بداية الأزمة هناك ، وذلك لطول حدودهما المشتركة التى تصل إلى 378 كم والتى تشهد حالة استنفار عسكريا وأمنيا من جانب السلطات الأردنية عقب تدهور الأوضاع فى سوريا يتخللها عشرات المعابر غير الشرعية التى يدخل منها اللاجئون السوريون إلى أراضيها.

ويستضيف الأردن على أراضيه منذ اندلاع الأزمة السورية فى منتصف مارس 2011 وحتى الآن ما يزيد على 640 ألف لاجيء سورى حسبما أفادت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين فيما يقدر المسئولون الأردنيون عدد السوريين بنحو مليون و400 ألف من بينهم 750 ألف سورى موجودن قبل الأحداث ويطلق عليهم لاجئون اقتصاديون.

مصر 365