أخبار عاجلة

السمنة تعيق علاج مرضى الالتهاب الكبدى الوبائى بالسوفالدى

السمنة تعيق علاج مرضى الالتهاب الكبدى الوبائى بالسوفالدى السمنة تعيق علاج مرضى الالتهاب الكبدى الوبائى بالسوفالدى
عقار السوفالدى من العلاجات التى انتشرت مؤخرا لمن يعانون من الالتهاب الكبدى الوبائى، إلا أن بعض المعيقات تتسبب فى فشله، ومنها السمنة.

يقول الدكتور شريف نبيل أخصائى الجراحة العامة والمناظير والسمنة وعضو الإتحاد الدولى لجراحات السمنة بمستشفى للطيران أن ظهور بعض العلاجات لمرضى التهاب الكبد الوبائى سى أعطى الأمل فى الشفاء من هذا المرض خاصة عقار السوفالدى، إلا أن أهم معيقات العلاج ونجاحه هو إصابة المريض بالسمنة المفرطة.

يتابع د. شريف نبيل أن زيادة والشحوم على الكبد تعيق العقار عن العمل بكفاءة، ويرفض أغلب الأطباء البدء فى علاج مريض الكبد بالسولفادى إلا بعد خسارة المريض البدين وزنه الزائد، لذلك يقبل مرضى الكبد على إجراء جراحات السمنة لأنها الحل السريع والمضمون للتخلص من الوزن.
>

مصر 365