أخبار عاجلة

التليجراف:أمريكية تنشر لقطات لمشاركتها فى مواجهة داعش ضمن صفوف البشمركة

التليجراف:أمريكية تنشر لقطات لمشاركتها فى مواجهة داعش ضمن صفوف البشمركة التليجراف:أمريكية تنشر لقطات لمشاركتها فى مواجهة داعش ضمن صفوف البشمركة
انضمت أم أمريكية لثلاثة أطفال إلى مليشيات البشمركة ووحدات حماية الشعب الكردى المواجهة للتنظيم المسلح داعش فى العراق وسوريا، لتنشر مقتطفات من حياتها فى حسابها بموقع التواصل الاجتماعى فيس بوك كمتطوعة ضد التنظيم الإرهابى.

وقالت "سامانثا جونستون" (25 عاما) إنه عند انضمامها للجيش الأمريكى لم تخدم أبدا خارج الولايات المتحدة، لكن بعد سفرها إلى بعض البلدان كسائحة قررت الانتقال إلى العراق والتطوع فى صفوف قوات البشمركة ضمن 100 متطوع أجنبى أغلبهم من بريطانيا وأمريكا.

وتواظب "سامنثا" التى خدمت فى سلاح الهندسة بالجيش الأمريكى فى الفترة بين 2008 إلى 2011 دون المشاركة فى أى معركة حربية، فى نشر صورها على موقع التواصل الاجتماعى، بعضها ذو حس مرح، كنشرها صورة لها وهى على متن أحد سيارات النقل مرتدية زى القتال ومطالبة فى نفس الوقت بمستحضر يقيها أشعة الشمس الحارقة.

وتقول "سامنثا" إنها قررت المشاركة والتطوع فى صفوف المقاتلين الأكراد بعد تعرض الطائفة الإيزدية للقتل والخطف والأسر من قبل مليشيات التنظيم المسلح فى إطار اجتياحهم لشمال العراق فى العام الماضى، مشيرة إلى أن قرارها جاء لتخبر أبنائها لاحقا أنها فعلت شيئا عندما تعرض آخرين للظلم.

والجدير بالذكر أن أغلبية المتطوعين الأجانب فى صفوف المليشيات الكردية لا يشاركون فى المعارك الحربية، فقط من لديه خبرة عسكرية سابقة منهم يستخدم فى جبهات القتال ضد التنظيم الإرهابى.

مصر 365