أخبار عاجلة

اهتمى بمشاعر جنينك.. وحسنى نفسيته وصحته قبل ولادته

اهتمى بمشاعر جنينك.. وحسنى نفسيته وصحته قبل ولادته اهتمى بمشاعر جنينك.. وحسنى نفسيته وصحته قبل ولادته
الجنين فى بطن أمه يشعر كما نشعر، هكذا أكدت أغلب الدراسات الحديثة، والتى أفادت بأن الجنين فى بطن أمه غير منقطع عن الحياة كما يعتقد البعض، فالحامل تحمل فى بطنها جنينًا يشعر بكل مشاعر الأم ويتفاعل مع أحداث حياتها ويومها، وهو ما يجعل الأم مسئولة عن حزنه وفرحه وصحته.

لذا تنصحك الدكتور ريم على أخصائية الأطفال بضرورة الاعتناء بصحة طفلك النفسية منذ وجوده فى رحمك الصغير، وعليك أن تهتمى بنفسية وصحة جنينك، كما لو كان بين يديك يسمعك ويراك، ولذا عليك بالاهتمام بتحسين ذوقه ونفسيته، فعليك بالاهتمام بالتمتع بالصحة النفسية الجيدة، مع البعد عن التوتر والقلق، والتواجد فى جو غير صحى، ولا يضفى عليه الشعور بالسلامة النفسية.

كما على الأم أن تهتم بساعات نومها وغذائها كى تنتقل راحة الأم لطفلها، مع الاهتمام بممارسة هوياتها والتى تحسن مزاجها وتضفى عليها شعورًا بالسعادة ينتقل للطفل ويحسن من نموه ونفسيته، كما أن اهتمام الأم برياضة الحوامل الآمنة، وممارسة الحركة المفيدة لعضلات الحوض، تحسن نمو الجنين وتحسن ولادته بشكل طبيعى.

وكذلك تنصح ريم بالتعامل مع الطفل كما لو أنه يعيش بين يدى المرأة، فعليها احترام رغباته كما لو كان يرددها ويطلبها، فعليها الامتناع عن التدخين،لتوفر له مجال جيد للتنفس، والاستماع للموسيقى الجميلة والتى تجعله يشعر بالراحة، كذلك الاهتمام بممارسة الشعائر الدينية الروحانية المهدئة للأعصاب والتى ينتقل أثرها للطفل سريعًا ليشعر بالهدوء ويولد ليصبح شخصية سوية وهادئة.

كما عليها الاهتمام بجمالها وأناقتها حتى لا تشعر بالاكتئاب، والاستمتاع بمراحل حملها كى تنتقل هذه السعادة للطفل فى بطن أمه.

مصر 365