أخبار عاجلة

تأييد براءة رئيس إذاعة القران الكريم وآخر من تهمة النصب على موظفين

تأييد براءة رئيس شبكة إذاعة القران الكريم وآخر من تهمة النصب على موظفين تأييد براءة رئيس إذاعة القران الكريم وآخر من تهمة النصب على موظفين
رفضت محكمة جنح مستأنف مدينة نصر، اليوم الأربعاء، الاستئناف المقدم ضد مذيعين بإذاعة القرآن الكريم بينهما رئيس إذاعة القران الكريم، على الحكم الصادر لصالحهما بالبراءة من محكمة أول درجة، وتأييد القرار السابق، على خلفية إتهامهما بالنصب على موظفى الإذاعة والتلفزيون وآخرين خارجها عن طريق إدارة شبكة لتوظيف الأموال.

عقدت الجلسة برئاسة المستشار رامى عبد الهادى، وعضوية المستشارين مصطفى حجاب، ومحمد حلمى، وحضور ممثل النيابة العامة المستشار أحمد العراقى، وأمانة سر عربى حسن.

وكشفت تحقيقات النيابة العامة فى القضية المقيدة برقم 61331 لسنة 2014 جنح مدينة نصر أول أن "حمزة.م" يعمل مذيع باتحاد الإذاعة والتليفزيون، وبن عالم دينى جليل، قام بأخذ مبلغ 65 ألف جنيه وقام بتحرير شيك بنكى لصالح أحد موظفى التليفزيون ومقيم الدعوى وذلك لقيامه بتشغيل، ذلك المبلغ فى الأجهزة الطبية والأدوية مقابل ربح شهرى نسبة تتراوح ما بين 3 إلى 6 فى الأرباح إلا أن الشاكى فوجئ منذ فترة بأنه المشكو فى حقه لم يقم بإعطائه الربح المتفق عليه وطالبه بالمبلغ المذكور إلا أنه لم يقم بإعطائه إلا سوى 40 ألف جنيه من المبلغ دون ثبات الباقى الذى يقدر بـ25 ألف جنيه.

وأضافت التحقيقات أن المجنى عليه أبلغ زملائه بإذاعة القران الكريم بالواقعة، حيث اكتشف الموظفين أن المذيع يدير شبكة لتوظيف الأموال هو وآخرين حيث جمع ما يقرب من 3 ملايين جنيه من داخل إذاعة القرآن الكريم وخارجها وتبين من التحقيقات أن عدد كبير من زملائه باتحاد الإذاعة والتليفزيون أعطوه أموالهم لتوظيفها ومن هولاء "م.ج"، والذى دفع مبلغ 300 ألف جنيه ،"خ.ش"، الذى دفع 100 ألف جنيه ،"م.ل"، أحد الفنيين بالهندسة الإذاعية دفع 25 ألف جنيه.

واسندت النيابة العامة للمتهم الثانى "م.ع.ح" – رئيس شبكة إذاعة القران الكريم، بأنه أيد المجنى عليه وشجعه على استثمار ماله لدى المتهم الأول.

يشار إلى أن محكمة جنح مدينة نصر، قضت بتبرئة مذيعين بإذاعة القرأن الكريم متهمين بالنصب على موظفى اتحاد الإذاعة والتلفزيون من خلال إدارة شبكة لتوظيف الأموال، فيما قام المحامين المدعين بالحق المدنى، ومحامى المجنى عليهم فى القضية بالاستئناف على حكم البراءة.

اليوم السابع