أخبار عاجلة

محافظ دمياط: مدينة الأثاث على 331 فدانا قفزة نوعية وتسويقية هائلة

محافظ دمياط: مدينة الأثاث على 331 فدانا قفزة نوعية وتسويقية هائلة محافظ دمياط: مدينة الأثاث على 331 فدانا قفزة نوعية وتسويقية هائلة
قال الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه محافظ دمياط، فى بيان صحفى صادر عنه اليوم السبت، إن مشروع إنشاء مدينة دمياط للأثاث على 331 فدانا والذى قام بوضع حجر الأساس له المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، وعدد من الوزراء خلال احتفال المحافظة بعيدها القومى، يعد نقلة نوعية وحضارية كبرى على كافة مستويات التنمية.

وقال المحافظ إن المشروع يستهدف تنمية وتطوير الصناعة الحرفية للأثاث وفنونها النادرة بيد الصانع الدمياطى من خلال استثمار موقع المدينة الاستراتيجى الهام الواقع على الطريق الدولى الساحلى، حيث يتوسط أكبر ميناءين على ساحل البحر المتوسط ـ ميناء شرق التفريعة وبور سعيد شرقًا ـ وميناء دمياط غربًا، ويعتبر هذا المشروع واحدًا من أكبر وأهم المشروعات الحرفية والصناعية ذات البعد الاستراتيجى والتنموى لأبناء محافظة دمياط ضمن خطط المحافظة لتحقيق التنمية المستدامة المتمثلة فى ثمانية مشروعات استثمارية وقومية عملاقة شاركت المحافظة بها فى المؤتمر الاقتصادى بشرم الشيخ، وتمت الموافقة عليها باعتبارها فرصًا حقيقية وقومية للاستثمار ـ مشروع فندق اللسان برأس البر على مساحة 4200 ـ ميناء الصيد الجديد شرق مدينة عزبة البرج على مساحة 1160 ـ فندق النيل بمدينة رأس البر على الموقع القديم لمجلس مدينة رأس البر على مساحة 2700 م مربع بتكلفة تقديرية 50 مليون جنيه.

ومشروع النقل النهرى بمجرى النيل بدمياط بطول حوالى 45 كيلومترا، وتطوير شاطئ النخيل برأس البر، وحديقة الخالدين المطلة على نهر النيل ـ وأضاف المحافظ أننا قمنا بعمل الدراسات التفصيلية للمدينة الحرفية الجديدة بما يضمن تحقيق تنمية شاملة لصناعة الأثاث من خلال عدة مناطق متنوعة داخل إطار المخطط التفصيلى لتقسيم المدينة التى تضم مجمعاً للصناعات الحرفية على مساحة 120 فدانا به منطقة للورش الصغيرة والمتوسطة على مساحة 58 فدانا لإنشاء 2443 توفر حوالى 15 ألف فرصة عمل ومنطقة للصناعات المكملة على مساحة 5 أفدنة للصناعات البتر وكيماوية على مساحة 15 فدانا لتصنيع منتجات صديقة للبيئة، وتوفر 1500 فرصة عمل ومساحة 40 فدانا منطقة مخصصة لمشروعات البنية الأساسية، بالإضافة إلى منطقة لإنشاء مراكز للتدريب ومناطق تسويقية كبرى تضم واحداً من أكبر المعارض التسويقية للأثاث على الإطلاق، ومستشفى لجراحة الأطراف ومصنع لتدوير مخلفات ورش الموبيليا، وأضاف المحافظ أن المنطقة سوف تفتح آفاقاً جديدة لصادرات الأثاث وستوفر أكثر من 30 ألف فرصة عمل لأبناء محافظة دمياط من خلال تبنى سياسات تسويقية جديدة تعتمد على رؤية العالم لنا بدمج الكيانات الصغيرة فى كيان واحد كبير قادر على المنافسة ومواجهة آليات السوق العالمى الذى لا يعترف إلا بالأقوى.

اليوم السابع