أخبار عاجلة

البرلمان العربى: استقرار الشرق الأوسط يكمن فى حل القضية الفلسطينية

البرلمان العربى: استقرار الشرق الأوسط يكمن فى حل القضية الفلسطينية البرلمان العربى: استقرار الشرق الأوسط يكمن فى حل القضية الفلسطينية
أكد أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى خلال ترأسه لوفد البرلمان المشارك فى ورشة عمل حول "حرية الرأى والتعبير وحرية تكوين الجمعيات والتجمع السلمى" والتى تنظمها جامعة الدول العربية والاتحاد الأوروبى فى الفترة من 20 إلى 22 أبريل 2015م، على أن استقرار العالم العربى ومنطقة الشرق الأوسط يكمن بالأساس فى حل القضية الفلسطينية والاعتراف بحق الشعب الفلسطينى فى بناء دولته المستقلة.

وأكد أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى أنه ما زال هناك وقت مناسب لعمل حقيقى وفق المواثيق الدولية لكل محبى ودعاة السلام، داعيا الأخوة الأوروبيين للوقوف بجانب إعلاء الشرعة الدولية ودعم قيام دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف.

وأوضح أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى أن العالم العربى يؤمن بالسلام وبناء علاقات قوية مع الطرف الأوروبى، وأن وفد البرلمان جاء لهذا المحفل حاملا رسالة سلام وتعاون ومحبة وتسامح مع الجميع، معربا عن استيائه من كل الأفعال المشينة التى تبث الكراهية وتتعرض للمقدسات.

ودعا أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى، المجتمعون للتأكيد على أن يشتمل البيان الختامى على مبدأ منع ازدراء الأديان وعدم التعرض للمقدسات الدينية لجميع الديانات السماوية وهذا لا يتعارض مع الحق فى التعبير.

وأثنى أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى على الخطوات الجادة للتحول الديمقراطى فى الوطن العربى مثل التجربة التونسية وبناء حكومة ديمقراطية تحت قيادة الرئيس الباجى قائد السبسى رئيس جمهورية تونس، كما أشاد بالخطوات الجادة التى اتخذتها جمهورية العربية من أجل اتمام المرحلة الأخيرة من خارطة المستقبل والخطوات الهامة التى اتخذتها السلطات المصرية على الصعيدين السياسى والاقتصادى تحت القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس جمهورية مصر العربية.

ودعا أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى إلى مساندة كل الإجراءات التى من شأنها دعم استقرار المنطقة العربية ودحض بعض التحركات الإقليمية التى تهدف لزعزعة الاستقرار مؤكدا دور العلاقات التاريخية والاستراتيجية بين الدول الأوروبية والعالم العربى والتى يجب أن تعمل فى اتجاه خدمة المصالح المتداخلة للطرفين، حيث أشار للعلاقات الاقتصادية والسياسية المتبادلة والتى تتهدد بعدم الاستقرار.

واعترض أحمد بن محمد الجروان، رئيس البرلمان العربى على تصريحات الاتحاد الأوروبى السلبية تجاه الانتخابات السودانية المؤخرة على الرغم من عدم إرسال بعثة لمتابعة إجراءاتها، موضحا أن البرلمان العربى تابع هذه الانتخابات من خلال وفد رسمى وفى معظم اللجان مؤكدا سلامة العملية الانتخابية بكل مراحلها ومهنئا الشعب السودانى بنجاحها. ودعا لأن يكون هناك توجه إيجابى لدعم الممارسات الجيدة من جانب الأخوة الأوروبيين.

كما أدان الإرهاب بكافة صوره فى العالم العربى وفى شتى أنحاء العالم ومنها حركة داعش التى لا تمت للإسلام بأية صلة، فالإسلام دين التسامح يدعو للسلام للإنسانية جميعا، ودعا الشركاء الأوروبيين لتعزيز الخطاب المشترك العربى الأوروبى ضد كافة العمليات الإرهابية.

مصر 365