أخبار عاجلة

انطلاق مهرجان الألعاب البيئية والشعبية بجامعة سوهاج

انطلاق مهرجان الألعاب البيئية والشعبية بجامعة سوهاج انطلاق مهرجان الألعاب البيئية والشعبية بجامعة سوهاج
تحت شعار "بأيدينا يا هنبنيكى" انطلقت اليوم على أرض ملاعب جامعة سوهاج مهرجان ألعاب البيئة والشعبية السادس الذى تنظمه جامعة سوهاج، بحضور الدكتور نبيل نور الدين عبد اللاه، رئيس الجامعة، والدكتور صفا محمود السيد نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، وأحمد الديب وكيل وزارة الشباب والرياضة، ولفيف من عمداء الكليات العملية والنظرية، ووفد ممثل عن وزارة البيئة.

وقام رئيس الجامعة بإيقاد شعلة المهرجان، معلنا عن افتتاح فعالياته، حيث تم استعراض طابور العرض بمشاركة 16 جامعة ومعهد عال، وقال نور الدين فى كلمته إن مهرجان الألعاب الشعبية والبيئية أصبح تنظيمه قاصراً وحصرياً على جامعة سوهاج، للمرة السادسة على التوالى مما يؤكد المكانة المرموقة التى احتلتها الجامعة بين الجامعات المصرية المختلفة، مشيراً إلى أن المهرجان يهدف إلى إحياء الألعاب الشعبية والبيئة والتراثية القديمة والمحافظة عليها من الاندثار، وأضاف رئيس الجامعة أن الأمر الذى يهمه من تنظيم مثل هذه المهرجانات أن شباب الجامعات المصرية بخير، موضحاً أن المهرجان حمل رسالة تأييد للرئيس عبد الفتاح السيسى تؤكد له أننا خلفك ومعك لبناء الوطن وتنميته ودحر الإرهاب الجبان، وقد اختتم رئيس الجامعة كلمته مردداً ثلاث مرات عبارة تحيا مصر، حيث رددها خلفه طلاب الجامعات المشاركة وسط جو من السعادة والسرور.

ومن جانبه قال الدكتور صفا محمود السيد، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، إن 16 جامعة ومعهد عال بالتعاون مع الاتحاد المصرى الرياضى للجامعات، شاركوا فى المهرجان منهم جامعة أسيوط والسادات والقاهرة وبنها والمنيا والزقازيق وحلوان وجنوب الوادى وطنطا وقناة السويس والمعهد العالى للكمبيوتر والخدمة الاجتماعية، بالإضافة إلى جامعة سوهاج المضيفة.

ومن جانب آخر قال إسماعيل الظهرى مدير عام رعاية الشباب المركزية أن هناك العديد من الألعاب البيئة والشعبية التى يتنافس فيها طلاب الجامعات المشاركة منها لعبة السبع بلاطات، وشد الحبل، والطبق الطائر، وشد العصا، والتحطيب، والحكشة، مشيراً إلى أن كل جامعة أوفدت 10 طلاب كممثلين لها فى هذا المهرجان الشعبى الكبير من أجل توطيد العلاقات الاجتماعية بين شباب الجامعات المختلفة وإحياء التراث والفولكولور الفنى والشعبى القديم.

مصر 365