أخبار عاجلة

مشاجرة بين مدير مستشفى بالشرقية وطبيب لرفضه الكشف على المرضى

مشاجرة بين مدير مستشفى بالشرقية وطبيب لرفضه الكشف على المرضى مشاجرة بين مدير مستشفى بالشرقية وطبيب لرفضه الكشف على المرضى
شهد مستشفى الحسينية المركزى بالشرقية، واقعة مؤسفة بعد وقوع مشادة كلامية تطورت إلى مشاجرة بين مدير المستشفى ونائب قسم أطفال، بسبب عدم التزام الأطباء بالعمل، وتطور الأمر وتعدى الطرفان على بعضهما بالألفاظ الخارجة والشد والجذب من الملابس أمام المرضى.

وقال الدكتور محمد فراج مدير المستشفى لـ"اليوم السابع" "إنه كان يمر على الاستقبال لمتابعة انضباط العمل، فلم يجد الأطباء فى مكان عملهم المخصص".

وتابع مدير المستشفى: بسؤال التمريض أكدوا أن معظمهم متغيب عن النوبتجية ويوجد أحدهم بالسكن، وأن الطبيب ويدعى محمد خالد نائب بقسم الأطفال، أمر فى حالة استقبال مريض أن يتم إحضاره للسكن للكشف عليه، الأمر الذى أثار غضبى لكونه شيئًا غير مقبول، فتوجهت للطبيب فى السكن أطالبه بالنزول للكشف على الحالات فى الاستقبال، فرفض وبدأت مشادة كلامية بيننا ليتطور النقاش ليصل إلى تعديه على بالألفاظ الخارجة وجذبنى من ملابسى من ناحية الرقبة، فقمت بدفعه على الحائط لتخليص ملابسى من يده".

من جانبه أكد زملاء الطبيب محمد خالد، أن زميلهم رفض توقيع الكشف الطبى على حالات الباطنة، لأنه فى غير تخصصه وأيضًا لانشغاله أيضا بتوقيع الكشف الطبى على الأطفال، وأن الدكتور فراج هو من بادر بالاعتداء عليه لفظيًا مما اضطر طبيب الأطفال للرد عليه، وتحولت إلى مشاجرة، مطالبين المدير بضرورة الاستقالة بسبب ما تعرض له زميلهم.

وفى ذات السياق، أوفدت نقابة الأطباء مندوبا عنها، لتقصى الواقعة والتحقيق فى ملابساتها.

يذكر أن المستشفى يعانى من ظاهرة غياب الأطباء وعدم التزامهم بالنوبتجيات المكلفين بها، مما يثير غضب المواطنين، وقامت مديرية الصحة بتغيير 5 مديرين خلال عام واحد، لمحاولة إعادة الانضباط بالمستشفى.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية