أخبار عاجلة

التهابات الأذن الوسطى.. السبب الرئيسى لإصابة الأطفال بضعف السمع

التهابات الأذن الوسطى.. السبب الرئيسى لإصابة الأطفال بضعف السمع التهابات الأذن الوسطى.. السبب الرئيسى لإصابة الأطفال بضعف السمع
قد يتعرض الكثير من الأطفال إلى الإصابة بضعف السمع أو الحاجة لزراعة قوقعة بالأذن، ويرجع ذلك للعديد من الأسباب.

وفى هذا السياق يقول الدكتور محمد حسنى استشارى الأنف والأذن والحنجرة أن من أكثر الأسباب التى تؤدى إلى إصابة الأطفال بضعف فى السمع والحاجة لزراعة قوقعة، إصابتهم بالتهابات الأذن الوسطى، بعد تعرضهم لنزلات البرد والأنفلونزا وتضخم فى اللحمية واللوزتين، مؤكدا أنه عند إهمال العلاج والتشخيص تسبب الالتهابات مضاعفات على السمع مما يتطلب زراعة القوقعة.

ويتابع أن من الأسباب الأخرى التى تؤدى إلى الإصابة بالتهابات الأذن الوسطى، عادات خاطئة تقوم بها بعض الأمهات أثناء الرضاعة الطبيعية، كإرضاع الطفل وهو مستلقى على ظهره، فيتسبب ذلك فى حدوث مشاكل فى الأذن الوسطى، لافتا أن الطريقة الصحيحة لإرضاع الطفل دون تأثر أذنيه إرضاع الطفل ورأسه لأعلى.

ويضيف استشارى الأنف والأذن والحنجرة، أنه عندما يولد الطفل يجب أن تجرى عليه الفحوصات لمعرفة إذا كان يعانى من مشكلة فى السمع أو لا، كعدم الالتفات للصوت، ففى هذه الحالة يجب أن تجرى الفحوصات عليه لمعرفة إذا كان يعانى من مشكلة فى السمع يتم علاجها وتشخيصها مبكرا.
>

اليوم السابع