أخبار عاجلة

راغب علامة:هذا ردّي على محاولة التقليل من قيمة فيروز

راغب علامة:هذا ردّي على محاولة التقليل من قيمة فيروز راغب علامة:هذا ردّي على محاولة التقليل من قيمة فيروز

منذ انطلاق الموسم الثاني لبرنامج Arab Idol، لم يسلم الفنّان راغب علامة من الحملات المشبوهة، فتارّة يُورّطونه في مواقف سياسيّة ليتبيّن في ما بعد أنّ التصريحات المنسوبة إليه ملفّقة، وتارّة أخرى يزجّون به في خلاف مع زملاء له، ليردّ بدوره موضحاً الحقيقة. أمّا اليوم، فقد حاول البعض توريطه في قضيّة حسّاسة، بدت أقسى من أن تُلصق بفنّان اعتاد أن يدرس تصريحاته جيّداً قبل أن يُدلي بها، فردّ راغب بقسوة على مهاجميه، معتبراً أنّ من يقف وراء هذه الحملة هم بعض المصطادين في الماء العكر.
القضية بدأت عندما علّق راغب على غناء المشتركة برواس حسين بقوله، ما معناه أنه لا يوجد سوى فيروز جديدة، وهو ما استفز أحلام التي ردت بجملة حملت الكثير، فاتصلنا براغب لتوضيح حقيقة ما جرى، نسأله:

هل أنت غاضب من الحملة التي شنّها البعض عليك؟
لقد تحدثت عن فيروز من ناحية فنية، وأحلام حولت الموضوع إلى ديني، وأنا لا أرد على المواضيع الدينية فالفقهاء في الدين هم المخولون وحدهم الإجابة وليس أنا. مع العلم أن أحلام في الموسم الأول كانت قد حاولت التقليل من قيمة السيدة فيروز أيضاً وكنت أنا لها بالمرصاد.
*لو لم تتدّخل أحلام لتعلّق على كلامك، فهل كان سينتهي الموضوع في حينه؟
التدخّل كان غير موفّق، لأنّني قلت إنّ لدينا فيروز واحدة، فهل لدينا فيروزتان؟ وعندما أقول إنّه لن يكون هناك فيروز ثانية، فهذا مردّة إلى أنّ فيروز ليست فقط صوت ولا شكل، بل هي تاريخ ورحابنة وأعمال خالدة.
*البعض قال إنّ أحلام لديها مشكلة مع فيروز، لأنّها شبّهتها في السابق بهيفاء وهبي، ما تعليقك؟
أنا لا أريد أن أتحدّث عن أحلام التي لم أرها يوماً بالزي البحرينيّ، فهي بحرينيّة، وأنا أعرف أنّ المرأة البحرينيّة محجّبة.
*وفق هذه المعادلة، بماذا تردّ لو طالبتك بارتداء "الشروال" اللبنانيّ (اللباس التقليديّ)؟
أنا لم أزايد أساساً على أحد، كما أنّني لست امرأة. أنا رجل وأقدّر المرأة الخليجيّة وزيّها المحترم والمحتشم، وأحبّ العباية جدّاً.
*برأيك ما سبب هذه الحملة التي شنّت عليك؟
أنا أحترم جداً رجل دين يُوجّهني، إذا اعتبر في يوم ما أنّه لا يجوز أن أغنّي، وأحترم جدّاً رجل فقه يُسدي نصائح دينيّة، إنّما أن يأتي رجل قد يكون غير ملتزم دينيّاً، ليكلّمني حول الغلط في الدين، فأنا لا أحترمه. والأمر نفسه بالنسبة إلى المرأة. أنا أحترم المرأة المتديّنة، إذا تحدّثت في الدين، أمّا المرأة غير المتديّنة وغير الملتزمة، بشكل عام، فكيف ستُعطيني دروساً في الدين والفقه والأخلاق، وهي صفات لا تُناسبها. في هذه الحالة، أفضّل عدم التعليق، ولا آخذ كلامها بعين الاعتبار. أنا أتكلّم بشكل عام، وبالنّهاية نحن كلّنا تحت سطوة ورضا ربّ العالمين، وكلّنا نخاف من غضب الله، لذا أقول إنّه لا يجوز التلاعب بموضوع حسّاس، لأنّ البعض تسوّل لهم أنفسهم أحياناً التلاعب بمشاعر النّاس.
*قبل حلقة أمس الجمعة، كان كثيرون يرون في خلافك مع أحلام أمراً مفتعلاً، ويبدو أنّهم باتوا مقتنعين اليوم أنّهم على خطأ؟
(يجيب باختصار) ما في شي مفتعل.
*هل صحيح أنّك سئمت Arab Idol وتُريد مغادرته؟
لا غير صحيح، لا يوجد شيء من هذا القبيل.
*كونك مقرّباً من نانسي، والبعض يعتبرك المرشد الفنيّ لها...
(يقاطعني قائلاً) لست مرشد نانسي، فهي فنّانة، ولها جمهورها وخبرتها الفنيّة، والبعض يرى في أنوثة نانسي ضعفاً أمام بعض المواقف، وهذا أمر غير صحيح، لأنّ لذّة نانسي في أنوثتها.
*حاولت مساء أمس ترطيب الأجواء بين نانسي وأنابيلا هلال، والبعض رأى أنّ ثمة قناعاً سقط عن وجه نانسي، فهل أنت راضٍ عن ردّة فعلها؟ وماذا تقول للّذين علّقوا بأنّ نانسي حاولت تقليد أحلام؟
نانسي لا تُشبه أحلام بأيّ شكل من الأشكال. هي كانت تريد أن تقول كلمة لأنابيلا، وأعتقد أنّها كانت تُريد تهنئتها بعيد ميلادها. وكما تعلمون فإنّ هناك سمّاعات في أذني أنابيلا، حيث يوجّهها المخرج لإنهاء الحديث. وأنا أعتقد أنّ ردّة فعل نانسي لم تكن قاسية، لأنّها ناعمة حتّى بالتعبير. كذلك أنابيلا السيّدة التي تتمتّع بنعومة وذوق رفيع. وقد شاهدتهما معاً بعد الحلقة، وكأنّ شيئاً لم يكن.
*ثمّة جوّ من التوتّر بين أعضاء لجنة التّحكيم لم يعد خافياً على أحد، ما سببه؟
(يجيب ضاحكاً) بصراحة، أنا وحسن ونانسي كتير مرتاحين بين بعضنا، وأحلام حسب الطقس.
أصالة ترد:
بدورها، ردّت الفنانة أصالة على الحملة التي تعرّض لها راغب فكتبت على "تويتر" جملة مختصرة، جاء فيها: "رغم إني مو مع راغب بمواقف كتيره ومالنا صحاب إطلاقا"، بس للحق الكلمه اللي قالها مافيها قصد كفر، بل هيي جمله ميدل إيستيه بتنقال كتير فا ارحموه".

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

سيدتي