أخبار عاجلة

اعتصام معلمى الإسكندرية أمام المجلس المحلى للمطالبة بحقوقهم

اعتصام معلمى الإسكندرية أمام المجلس المحلى للمطالبة بحقوقهم اعتصام معلمى الإسكندرية أمام المجلس المحلى للمطالبة بحقوقهم

تظاهر اليوم عدد كبير من معلمى الإسكندرية بمقر المجلس المحلى، معلنين عن الاعتصام كأولى خطوات ثورة المعلمين، للمطالبة بعدد من المطالب التى تحقق العدالة وحقوق المعلمين، وهى صرف أجور المعلمين المساعدين والإداريين والعمال، وكافة الفئات العاملة فى مجال التعليم فى موعدها المحدد دون تأخير، وتنفيذ مطالب التسويات للمعلمين، وعدم دخولهم لاختبار الأكاديمية مرة أخرى وترقية المعلمين المساعدين الذين مر عليهم عام كامل إلى درجة معلم فورا، وفقاً للقانون 155 ولائحته التنفيذية والقرارات المعدلة.

وأيضا المطالبة بالإلغاء الفورى لكافة القرارات والقوانين العشوائية الجائرة التى تم إعلانها مؤخراً، مثل تهميش مواد الجيولوجيا والاقتصاد والإحصاء والتوزيع الفاسد للدرجات فى الثانوية العامة.

وطالب المواطنون بعقد مؤتمر وطنى للتعليم لتحديد رؤية تطويره فى العشر سنوات القادمة، بحيث يضم الخبراء المتخصصين من كليات التربية والنقابات المستقلة العاملة فى مجال التعليم والطلاب وأولياء الأمور وغيرهم من المهتمين بالتعليم على أن يتوقف الوزير عن إصدار أى قرارات إلا بعد انتهاء المؤتمر وإصدار توصياته، وكذلك منع تدخل الحزب الحاكم وكافة الأحزاب الأخرى والجماعات الدينية فى العمل داخل المدارس.

وتشمل المطالب وضع حد أدنى للأجور للعاملين بالتربية والتعليم، مع بدء خطوات جادة ومدروسة للقضاء على ظاهرة الدروس الخصوصية التى ساهمت فى إفساد التعليم فى ، ومعاش حقيقى للعاملين فى التعليم على آخر أجر شامل، ويزداد حسب التقدم فى السن وعودة التكليف لخريجى كليات التربية ومعاملة العاملين بالمدارس الخاصة والمعاهد القومية بنفس القواعد المالية والإدارية التى تنطبق على العاملين فى المدارس الحكومية و تثبيت كل العاملين المتعاقدين من مر عليه 6 أشهر على رأس العمل و ضم مدد الخدمة السابقة لجميع العاملين فى التربية والتعليم بغض النظر عن صيغة التعاقد ومعالجة الرسوب الوظيفى والدرجات المعطلة وأيضا إلغاء الأكاديمية المهنية للمعلمين على أن تكون كافة أنواع التدريب خاضعة لإشراف كليات التربية وتوفير منظومة اجتماعية وصحية ومستشفيات لائقة بجميع العاملين بالتربية والتعليم، ورفع نصيب العملية التعليمية إلى 25 % من الموازنة العامة للدولة خلال أربع سنوات.

من جهة أخرى أعلنت علن حركة شباب اليسار الإسكندرية دعمها لاعتصام نقابة المعلمين المستقلة بالإسكندرية اليوم الأربعاء أمام المجلس المحلى (المقر المؤقت لمحافظة الإسكندرية) وتأييدها لكافة مطالب المعلمين المشروعة للمعلمين، مطالبة بتنفيذ كافة المطالب للتطوير منظومة التعليم فى مصر.

يذكر أن الكيانات المشاركة فى الاعتصام هى اللجنة النقابية المستقلة للعاملين بالتربية والتعليم بالمنتزه "ائتلاف معلمى المنتزه بالإسكندرية"، والنقابات المستقلة العاملة بالتربية والتعليم وهى "نقابة المعلمين المستقلة الفرعية فى الإسكندرية، نقابة العاملين بالمعاهد القومية المستقلة، رابطة المعلمين المساعدين بالإسكندرية، رابطة معلمى الجيولوجيا، رابطة الطلاب الديمقراطى".

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365