أخبار عاجلة

السويس تتحول لساحة معارك

السويس تتحول لساحة معارك السويس تتحول لساحة معارك
بلطجية يحطمون سيارات الأهالى.. وإصابة 4 بالأسلحة النارية والبيضاء

كتب : محمد مقلد منذ 23 دقيقة

شهدت محافظة السويس مساء أمس الأول، عدة معارك بالأسلحة النارية والبيضاء، كان أبرزها التى نشبت بمدينة المثلث وسوق الأنصارى، ومنطقة الزراير، التى أسفر عنها إصابة 4 بينهم 2 فى حالة خطرة، وذلك نتيجة لخلافات نشبت بين الأطراف المتعاركة، وأصبح المواطن السويسى هو الضحية نتيجة أعمال البلطجة دون أى وجود للأمن الذى تعمد ألا يصل لمكان الاشتباكات إلا بعد انتهائها.

داخل مدينة المثلث، تعرض المواطنون للرعب، بعد مهاجمة مجموعة كبيرة من البلطجية المدينة، نتيجة لخلاف نشب بين أحدهم، وشخص آخر من سكانها.

كان مواطنو «المثلث» فوجئوا بمجموعة كبيرة من البلطجية مدججين بالأسلحة النارية والبيضاء والمولوتوف يحطمون سياراتهم، ويحاولون التعدى على المارة، بحثاً عن أحد الأشخاص بالمدينة، يدعى «م - أ»، الذى اضطر لجمع مجموعة من الشباب المسلحين لمساندته، ودارت معركة بين الطرفين، نتج عنها إصابة 2، تم نقلهما للمستشفى العام لتلقى العلاج.

وعلى الرغم من اتصال أهالى المدينة بالشرطة وقوات الجيش لإنقاذهم من هذه البلطجة، لم يحضر لهم أى أحد، إلا بعد انتهاء المعركة.

وداخل سوق الأنصارى بالسويس، دارت معركة أخرى بالأسلحة البيضاء بين إحدى العائلات التى تعمل فى تجارة الأسماك بالسوق، مع المواطن أسامة الفحام، الذى تعرض للإصابة بعدة طعنات نافذة بالرقبة والصدر والبطن وكسور بالذراعين والقدم، وتم نقله على الفور لمستشفى السويس العام، وإجراء عملية جراحية له وحجزه فى العناية المركزة فى حالة خطرة.

وأكدت تحريات المباحث حول الواقعة، أن السبب الرئيسى فى نشوب تلك المعركة، الثأر بين المصاب وإحدى العائلات التى تعمل فى تجارة الأسماك، وذلك على خلفية اتهام المصاب فى قضية مقتل أحد أفراد تلك العائلة، وحكم عليه فيها بالسجن لمدة 7 سنوات، وبمجرد أن شاهدته العائلة داخل السوق تذكروا ثأرهم وتعدوا عليه بالأسلحة البيضاء، مما أدى لإصابته بإصابات خطيرة.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

DMC