أخبار عاجلة

«دبي الطبية» تبدأ العمل بنظام التراخيص الموحد

«دبي الطبية» تبدأ العمل بنظام التراخيص الموحد «دبي الطبية» تبدأ العمل بنظام التراخيص الموحد

بدأت مدينة دبي الطبية العمل بنظام التراخيص الموحد على مستوى الدولة خلال الشهر الجاري، حيث سيكون بإمكان الأطباء المرخصين من قبل المدينة مزاولة مهنة الطب في الجهات الصحية الاخرى استناداً للمعايير الموحدة بين جميع الأطراف.

وقال الدكتور رمضان إبراهيم المدير التنفيذي لسلطة مدينة دبي الطبية لـ«البيان» إن اتفاقية توحيد التراخيص جاءت تنفيذا لمبادرة العصف الذهني التي ترأسها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لافتاً إلى أن عدد المرخصين من قبل المدينة يصل حاليا إلى 4000 مهني وأكثر من 120 مركزاً صحياً، وبموجب قرار توحيد التراخيص الذي بدأ فعليا من الثاني عشر من أكتوبر الجاري تم البدء بالتطبيق الفعلي للمسميات الموحدة لممارسي المهن الطبية المختلفة على مستوى الدولة استنادا إلى الاتفاق المبرم بين الأطراف الثلاثة وهي وزارة الصحة وهيئتا الصحة في دبي وأبوظبي.

حيث تم البدء باستخدام المسميات الموحدة للأطباء مثل استشاري واختصاصي وممارس عام وتم الاستغناء عن مسمى استشاري «أ» و« ب» واختصاصي «أ» و«ب» من المسميات الجديدة وينطبق ذلك على من يتقدم بطلب الترخيص والتقييم كحالة جديدة، وسيستمر العمل في المسميات القديمة استشاري «أ» و«ب» واختصاصي «أ» و«ب» لمن هم على رأس عملهم ضمن نطاق مستشفيات الصحة والمنشآت الطبية المرخصة من قبل الوزارة، على أن يتم تدريجيا تعديل المسميات القائمة حاليا خلال مدة لا تتجاوز عامين من تاريخ صدور القرار.

وينطبق توحيد المسميات على جميع ممارسي الرعاية الصحية بما في ذلك الصيدلة والتمريض وفنيو المختبرات «التحاليل والأشعة».

وأضاف رمضان أنه تقرر تطبيق نظام موحد على مستوى الدولة من قبل الجهات الصحية الثلاث لترخيص أي من ممارسي المهن الطبية لأي جهة من الجهات الثلاث وبعد اجتياز فترة عمل لا تقل عن ستة اشهر بعدها يتقدم للجهات الصحية الاخرى والتي بدورها تقوم بقبول الشخص دون امتحان قبول او تقييم وبنفس المسمى والترخيص.

وقال الدكتور أمين الأميري وكيل وزارة الصحة المساعد لسياسات الصحة العامة والتراخيص: تقرر أن يتم تطبيق آلية تمنع الانتقال غير الصحي للكوادر بين الجهات الثلاث وتم تنظيم المسألة من خلال آلية جديدة، ففي حال رغبة أي من ممارسي المهن الطبية في الانتقال من جهة إلى أخرى فإن عليه التقدم للجهة الاخرى وفقا للنظام الجديد ويجتاز شروط ومعايير نظام التراخيص الموحد المتفق عليه بين الاطراف الثلاثة لمنع الانتقال غير الصحي.

وكشف أن نظام التراخيص الموحد سهّل انتقال ممارسي المهن الصحية بين الجهات الثلاث حيث يحق لأي شخص بعد مرور 6 اشهر من ممارسة مهنة بالطب او أي من المهن الطبية المساندة الانتقال إلى أي جهة اخرى. وقال رداً على سؤال حول اعداد الأطباء والمهنيين العاملين في وزارة الصحة الذين سيستفيدون من توحيد التراخيص مستقبلا هناك 1656 طبيباً وممرضاً وصيدلانياً وفنياً مقابل 6594 من غير الوافدين.