11466 إنذاراً ومخالفة لمنشآت غذائية في أبوظبي العام الجاري

11466 إنذاراً ومخالفة لمنشآت غذائية   في أبوظبي العام الجاري 11466 إنذاراً ومخالفة لمنشآت غذائية في أبوظبي العام الجاري

كشف محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية لـ«البيان» عن تنفيذ 59 ألفاً و808 زيارات تفتيشية و533 حملة موسعة على المنشآت الغذائية بالإمارة العام الجاري، أسفرت عن توجيه 11002 إنذار وتحرير 464 مخالفة.

وقال: «إن هناك خطة يتم إعدادها سلفاً مع بداية كل عام تتضمن زيارات تفتيشية وحملات تغطي كل المنشآت الغذائية العاملة في الإمارة لضمان تقديم غذاء صحي وآمن للمستهلكين، حيث يتم تنفيذها بواسطة كادر من المفتشين المتخصصين والمؤهلين الذين لديهم القدرة على اكتشاف أية تجاوزات والتصدي لأية حيل يقوم بها بعض العاملين بالمنشآت لإخفائها».

وأشار إلى أن الجهاز يوفر خرائط تفاعلية إلكترونية لكل المنشآت الغذائية العاملة بالإمارة، تتيح لجمهور المستهلكين معرفة مختلف المعلومات المتعلقة بكل منشأة على حدة، في ما يتعلق بالزيارات التفتيشية والإنذارات والمخالفات والتنبيهات الموجهة لها بشكل دوري، بما يتيح صورة واقعية ودقيقة لكل منشأة ومدى التزامها، ويوفر لهم كذلك منصة لعرض ملاحظاتهم وشكواهم على أي منشأة ومتابعة الإجراءات المتخذة بحقها.

ولفت إلى أن هذه الخرائط التفاعلية، تعد واحدة ضمن حزمة من الخدمات المتطورة التي يوفرها الجهاز عبر تطبيقه الإلكتروني

(ADFCA) المتوافر على الهواتف الذكية، الذي تم إطلاقه بهدف تعزيز السلامة الغذائية للمستهلكين عبر تزويدهم بكل المعلومات الأنية لحظة بلحظة لجميع مؤسسات الغذائية، بما يتسق مع استراتيجيته في توفير غذاء صحي وآمن.

التوعية

وأوضح أن مفتشي الجهاز يمارسون دورهم التوعوي إلى جانب الدور العقابي من خلال توضيح الممارسات السلبية وطرق تلافيها وإرشاد العاملين في المنشآت إلى التعامل بإيجابية مع الغذاء لضمان سلامته، خاصة في المنشآت والمناسبات التي تشهد إقبالاً كبيراً من الجمهور، التي قد تحدث خلالها بعض السلوكات السلبية غير المبررة من العاملين بداعي الاستعجال.

استراتيجية

وأشار إلى أن الجهاز لديه استراتيجية للتوعية الغذائية عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث لا ترتكز وحسب على تقديم النصائح والإرشادات بشكل متواصل للجماهير، وإنما أيضاً هناك تفاعل وفوري مع كل الاستفسارات التي ترد إلى الجهاز وتقديم الردود اللازمة عليها عبر فريق متخصص من العاملين بالجهاز.

وقال، إن موظفي الجهاز يقومون بالرد على استفسارات الجمهور العام على مدار اليوم سواء في ساعات العامل الرسمي أو حتى في العطلات أو ساعات متأخرة من اليوم، كما يتم التعاطي بشكل فوري مع كل الشكاوى التي ترد للجهاز في حال تعلق الأمر بالتجاوزات الغذائية في بعض المنشآت والمخالفات الكبيرة التي تحتاج إلى تحرك فوري، حيث يتم تسيير فريق من مفتشي الجهاز في أعقاب التحقق منها إلى المكان محل الشكوى واتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها.

حرص

وذكر أن الجهاز يحرص أيضاً على التصدي لكل الشائعات الغذائية التي قد تظهر وتؤدي إلى حالة من القلق لدى المستهلكين فخلال العام الماضي تعامل مع نحو 10 شائعات غذائية متنوعة، مشيراً إلى أنها من الأمور المتوقعة خاصة مع الطفرة غير المسبوقة التي نشهدها على صعيد تداول الأخبار وثورة المعلومات لاسيما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ويسعى الجهاز إلى وأدها من لحظة ظهورها منعاً لامتداد تأثيرها لقطاع عريض من الجماهير.