السيسي: استقرار مصر يعد ضمانا لاستقرار دول المنطقة

السيسي: استقرار مصر يعد ضمانا لاستقرار دول المنطقة السيسي: استقرار مصر يعد ضمانا لاستقرار دول المنطقة

الرئيس عبدالفتاح السيسى

أكد الرئيس عبد الفتاح أن تعتزم العمل الجاد لترجمة وثيقة إقامة العلاقات الاستراتيجية الشاملة بين مصر والصين إلى واقع ملموس، ولاسيما فيما يتعلق بدعم مصر لمبادرة الرئيس الصيني لإحياء طريق الحرير، وتعزيز الشراكة في المشروعات التنموية، وفي مقدمتها مشروع تنمية منطقة قناة السويس، أخذا في الاعتبار أن مصر تعد بوابة للعالم العربي وللقارة الأفريقية.

كما أبدى الرئيس السيسي إعجابه بتجربة الصين وسياسات التخطيط الحكيمة التي تتبعها، فضلا عن دعمها لدور الشباب ، وأكد على تأييد مصر لسياسة الصين الواحدة والحفاظ على وحدة أراضي الدولة الصينية وسلامتها الإقليمية.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، قد قام اليوم بزيارة إلى مقر الحزب الشيوعي الصيني في بكين، حيث كان في استقبال سيادته السيد/ وانج جياروي، وزير دائرة العلاقات الخارجية بالحزب الشيوعي الصيني وعدد من قيادات وكوادر الحزب.

وقد استهل السيد وانج اللقاء بالترحيب بالرئيس السيسي معرباً عن سعادته بتوقيع وثيقة إقامة علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين البلدين في كافة المجالات، بما فيها الإطار الحزبي.

وصرح السفيرعلاء يوسف، المتحدث الرسمي باِسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس السيسي أشار إلى أن تجربة الحزب الشيوعي جديرة بالدراسة، لاسيما في ضوء نجاحه خلال ستين عاماً في وضع الصين في مصاف الدول المتقدمة، مشيدا بالعلاقات التاريخية بين مصر والصين، وبمواقف بكين الداعمة لإرادة الشعب المصري الذي يكن كل التقدير والمودة للشعب الصيني الصديق.

وأضاف الرئيس أن استقرار مصر يعد ضمانا لاستقرار دول المنطقة، محذرا من مغبة استخدام الدين كأداة لتحقيق الأهداف السياسية، وهو الأمر الذي يؤدي إلى انتشار ظاهرة الإرهاب الذي تتطلب مكافحته تضافر جهود المجتمع الدولي.

وفي هذا الإطار أكد السيد الرئيس على أن جهود مكافحة الإرهاب لا يتعين أن تقتصر على الشق الأمني ولكن تمتد لتشمل الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية وما تفي به من طموحات تنموية.
> ومن جانبه أعرب وزير دائرة العلاقات الخارجية بالحزب الشيوعي الصيني عن تطلع الحزب لتدعيم التعاون الحزبي مع مصر من خلال حزب بقيادة الرئيس السيسي. وقد أشار الرئيس في هذا الصدد إلى أنه يعمل على تثبيت دعائم الدولة المصرية والحفاظ على الاستقرار، والبعد عن أية خطوات قد تؤدي إلى تقسيم أو استقطاب الرأي العام في مصر.
> وأثنى الوزير الصيني على الجهود التي تبذلها مصر لتحقيق السلام والاستقرار على الصعيد الدولي، مشيدا بما حققته مصر من أمن واستقرار من خلال إتباع نموذجها التنموي الخاص الذي يتناسب مع مواردها ويرضي طموحات شعبها.

واستعرض الوزير الصيني وعدد من من قيادات ومسئولي الحزب الهيكل التنظيمي له، والسبل المتبعة لتدريب الكوادر الحزبية وتثقيفها، والإجراءات التي يتم إتباعها لمكافحة الفساد، منوهين إلى اتفاقية التعاون المبرمة مع هيئة الرقابة الإدارية المصرية في هذا الصدد.

وفي ختام المباحثات، أقام وزير دائرة العلاقات الخارجية بالحزب الشيوعي الصيني مأدبة غداء تكريماً للرئيس السيسي والوفد المرافق له.

أ ش أ

أونا