أخبار عاجلة

بالمستندات.. التفاصيل الكاملة لتخصيص قطعة أرض لمسقط رأس مؤسس «تمرد».. «الإرشاد الزراعى» يرفض والبلتاجى لجأ لمحلب

محمود بدر

محمود بدر

كتب: محمد سامى – أحمد أشرف

تنفرد وكالة ONA للأنباء، بنشر تفاصيل عملية تخصيص فدانين من أراضى “حقول التجارب الزراعية التابعة لقطاع الإرشاد الزراعى بالقليوبية، لإقامة مصنع للتغذية المدرسية بعد طلب تقدم به  محمود بدر مؤسس حركة تمرد.

وأفادت مصادرنا، أن مشروع التغذية المدرسية، يحتاج إلى 5 إلي 12 قريط فقط كمساحة لإنشائه كما هو متبع في جميع مصانع تغذية المدارس على مستوى الجمهورية باستثناء المصنع الرئيسي بمدينة السلام بمحافظ القاهرة والمقام على مساحة فدانين، كما تضم محافظة القليوبية مصنعين للتغذية المدرسية من إجمالى 17 مصنع على مستوى الجمهورية.

طلب محمود بدر

طلب محمود بدر

بدر يتقدم بطلب للحصول على أرض لإقامة مشروع

حصلت وكالة ONA، على نص طلب محمود بدر مؤسس حركة تمرد ووكيل مؤسسي حزب الحركة الشعبية ، يوم 3 يوليو 2014 للحصول على أرض بمساحة 2 فدان تابعة لحقول تجارب قطاع الإرشاد الزراعى بالقليوبية، وذلك لإقامة مصنع خدمى لتوفير الوجبات المدرسية لطلاب محافظة القليوبية.

وجاء فى نص الطلب:  ” أن المشروع سياسهم فى توفير 1000 فرصة عمل لشباب مدينة شبين القناطر للقضاء على ظاهرة البطالة، ويساهم فى توفير وجبة غذائية آمنة لطلاب المحافظة بعيدًا عن أيدى العابثين.

 

 

لجنة بحث طلب محمود بدر

لجنة بحث طلب محمود بدر

لجنة “الغنام” ترفض طلب بدر بسبب قرارات “مبارك”

تشكلت ” لجنة بيع الحقول الإرشادية”، بتاريخ 9 يوليو 2014 لبحث الطلب المقدم من محمدود بدر مؤسس حركة تمرد، وكان اللجنة برئاسة الدكتور أشرف غنام، رئيس قطاع الإرشاد بوزارة الزراعة، بمشاركة المستشار بخيت إسماعيل نائب رئيس مجلس الدولة، وبحضور عدد من قيادات ومستشارى وزارة الزراعة.

ورفضت اللجنة، تخصيص قطعة الأرض لصالح محمود بدر، وفقًا للمستندات التى حصلت ONA، على نسخة منها، معللة ذلك أن تلك الأرض البالغ مساحتها أكثر من 5 فدان بشبين القناطر بالقليوبية، غير مخصصة للبيع وفقًا للقرار الجمهورى  رقم 537 لعام 1983 “فى عهد مبارك”، والذى ينص على: ” أن أراضى الحقول الإرشادية التابعة لوزارة الزراعة والتى لم تعد مخصصة لتحقيق الغرض المخصصة له يزال تخصيصها من المنفعة العامة”، واعتبرت اللجنة أن الأرض التى طلب بدر الحصول عليها مازالت صالحة للزراعة “وفق نتيجة تحليل معهد بحوث الأراضى”، كما أصدر مبارك قرارا آخر بتخصيص ناتج بيع أراضى الحقول الإرشادية لشراء أرض أخرى بديلة وليس إقامة مشروعات النفع العام.

وأضافت اللجنة، أن تلك الأرض، عليها نزاع قضائى بالدعوى رقم 13 لسنة 2003 المرفوعة من ورثة المدعو “حسين غالب رشدى ” ضد وزير الزراعة بعودة الأرض لملكيتهم بعد أن تم نزعها في عهد الرئيس جمال عبدالناصر عام 1958.

مذكرة رسمية من الغنام لوزير الزراعة

مذكرة رسمية من الغنام لوزير الزراعة

“الغنام” فى مذكرة رسمية: “بدر لا تتوافر فيه شروط تخصيص الأرض” .. والبلتاجى يلجأ للرئاسة

تقدم الدكتور أشرف رجب الغنام، 6 يوليو 2014، بمذكرة رسمية إلى وزير الزراعة عادل البلتاجى.

وقال الغنام: ” إنه لا يجوز تخصيص أرض حقول تجارب الإرشاد الزراعى لأي شخص أو حزب، وأن مقدم الطلب مؤسس حركة تمرد ووكيل مؤسس الحركة الشعبية العربية “تمرد” لا تتوافر فيه شروط تخصيص”.

وتسببت تلك المذكرة فى إثارة أزمة بين أشرف الغنام رئيس قطاع الإرشاد الزراعى، ووزير الزراعة، ليخرج البلتاجى بقرار إقالته 19 نوفمبر 2014.

وقام وزير الزراعة دكتور عادل البلتاجى، برفع مذكرة للمهندس إبراهيم محلب فى شهر سبتمبر، الذي قام بدوره برفعها لرئاسة الجمهورية للبت فيها.

قرار الرئيس السيسى

قرار الرئيس السيسى

للرئيس يمنح بدر أرض لإقامه مشروعه 

أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى، قرارًا بتاريخ 9 نوفمبر 2014، ينص على تغيير الغرض من استخدام أراضى الحقل الإرشادى بشبين القناطر من غرض الإنتاج الزراعى، إلى غرض إقامة مشروعات ذات نفع عام ويتم تخصيصها لمحافظة القليوبية، على أن ينشر القرار بالجريدة الرسمية.

وهو ما اعتبرته لجنة الإرشاد مخالفا أيضا نظراً لاستمرار النزاع القانوني علي الأرض نظرا لأن الأرض تم نزعها عام 1958 فى وقت إصدار قانون الإصلاح الزراعي وتم تخصيصها للحقول الإرشادية الزراعية لخدمة المزراعين ونشر ثقافة الإرشاد الزراعي للفلاحين ووفقا لمصادر قانونية مطلعة فإن تغيير صفة استخدام تلك الأرض سوف يكون الثغرة الوحيدة لاسترداد ورثة حسين غالب لتلك الأرض.

وزارة-الزراعة-المصرية

مصدر بالزراعة يكشف أكاذيب بدر

ونفى مصدر بوزارة الزراعة لـONA، إن الأرض التي أقيم عليها مصنع البسكوت المدرسي بشبين القناطر كانت قديما حمامات عمومية -بحسب تصريحات لبدر-.

وقال المصدر، إن الأرض تم تخصيصها لزراعة محصول “البرسيم” ويتم صرف الإنتاج الزراعى لها من الوزارة حتى يومنا هذا.

الزراعة والتعليم يتجاهلان حلايب وشلاتين.. والأولية لمصنع بدر

ووجه العديد من المراقبين، انتقادات حادة لصالح وزارة الزراعة والتربية والتعليم، بسبب تجاهلها لطلبات إنشاء مصنع للأغذية المدرسية منذ عام 2013، على الرغم من عدم وجود أى مصانع للتغذية المدرسية بها، بعكس محافظة القليوبية التى تضم مصنعين حتى الآن.

أونا