أخبار عاجلة

هل تنجح والدة فريحة في الحلول بديلة عن السلطانة هيام؟

هل تنجح والدة فريحة في الحلول بديلة عن السلطانة هيام؟ هل تنجح والدة فريحة في الحلول بديلة عن السلطانة هيام؟

حاول تيمور ساوجي المنتج التركي الشهير ومطلق مسلسل "حريم السلطان"، التفاهم مع الممثلة مريم أوزيرلي للتوصل إلى تفاهم معها دون جدوى، حيث لم يستطع مخاطبتها مباشرة إلا عن طريق والدها حسين أوزيرلي الذي لم يساعده بشيء لعدم قدرة ابنته حالياً على العمل.

ملايين الدولارات للسلطانة
وقد أبدت القناة ستار التركية التي تعرض أجزاء العمل حصرياً على شاشتها، استعدادها لإرضاء مريم أوزيرلي مالياً لتعود بعد نشر الصحافة التركية الفرق الكبير بين أجرها الذي يبلغ حوالي الـ(35) ألف ليرة تركية أي (19) ألف دولار أسبوعياً، وبين أجر شريكها بالبطولة خالد آرغنش الشهير بالسلطان سليمان الذي يصل إلى (65) ألف ليرة تركية أي حوالي الـ(35) ألف دولار تقريباً، وتردد في بعض الصحف التركية إن الأطراف المتضررة من غيابها عن العمل مستعدة حتى لدفع مليون دولار لها لتعود للمسلسل.
وحبدة بديلة لها
وبعد استمرار صمت مريم أوزيرلي وعدم صدور أي بيان أو رد صريح منها، أكدت الشركة المنتجة أنها حريصة على مصلحة فريق مسلسل "حريم السلطان"، المرتبط بـ200 شخص وعائلة يعتمدون على استمرار الموسم الرابع منه، لهذا سينشط المحامون في محاولة المحافظة على هذه الحقوق، وسيسافرون إلى برلين لمساءلة مريم أوزيرلي عن عدم إلتزامها بالعقد المبرم بينها وبين الشركة، والذي يلزمها بتصوير باقي حلقات الموسم الثالث، إلا إذا صدرت تقارير طبية موثوقة تؤكد صحة وعكة مريم أوزيرلي الصحية النفسية والجسدية، وستمهل الشركة مريم أوزيرلي أسبوعين للعودة فإن لم تفعل سيتم اتخاذ التدابير اللازمة.
وأكد مصدر موثوق جداً أن المنتج تيمور ساوجي بعد تأكده من عدم عودة النجمة مريم أوزيرلي وتجميد دورها عقد إجتماعاً طارئاً مع فريق المسلسل، رشحت فيه الممثلة القديرة وحيدة جوردوم الشهيرة بوالدة فريحة للإنضمام إلى المسلسل كشخصية درامية جديدة تضفي على العمل ألقاً جديداً.
السلطانة المتقدمة في السن
ويقال أن سيناريست العمل يلماز شاهين بدأ فوراً بالكتابة، وقد تأخذ دور السلطانة هيام في مرحلة متقدمة بالعمر، حتى تكون بعيدة عن المقارنة بينها وبين مريم أوزيرلي.
والفريق يثق بقدرة وحيدة جوردوم كفنانة مبدعة ومتمكنة وشهيرة على جذب ملايين المشاهدين، خاصةً وأن المسلسل الأشهر المتربع على قمة الأعمال التاريخية التركية لا بد أن يستمر ويمضي في طريقه باتجاه الموسم الرابع المقرر أن ينتهي كما خطط له في حزيران 2014.
وتساءل عدد كبير من الإعلاميين والنقاد عما إذا كان سوء الحظ يلاحق المسلسل التاريخي الأشهر "حريم السلطان" بانسحاب بطلته؟
والسؤال الهام الذي يطرحه الجميع الآن هل ستنجح وحيدة جوردوم الشهيرة بوالدة فريحة (هازال كايا) في مسلسل (فريحة) في دورها التاريخي الجديد في (حريم السلطان)؟ والسؤال الأهم هل ستنجح في كسب محبة ومتابعة جمهور مريم أوزيرلي؟
وهل سيتغير موقف مريم فتعود بعد شفائها؟ أم أن خروجها من "حريم السلطان" بترشيح وحيدة جوردوم أصبح نهائياً؟

سيدتي