أخبار عاجلة

نائب مدير التأمين الصحى ببورسعيد يعترف بعجز الخدمات بسبب نقص الأطباء

نائب مدير التأمين الصحى ببورسعيد يعترف بعجز الخدمات بسبب نقص الأطباء نائب مدير التأمين الصحى ببورسعيد يعترف بعجز الخدمات بسبب نقص الأطباء

اعترف الدكتور علاء فهمى مصطفى نائب مدير فرع التأمين الصحى ببورسعيد، بعجز الخدمات الصحية بالفرع، بسبب نقص عدد الأطباء المعينين بالتأمين الصحى، مؤكدا أن غالبية الأطباء الذين يخدمون فى الفرع هم أطباء منتدبون من وزارة الصحة والمستشفيات العامة من خلال تعاقدات مع الهيئة عقب مواعيد عملهم الرسمية.

وقال نائب مدير فرع التأمين الصحى ببورسعيد لـ"اليوم السابع"، إن هيئة التأمين الصحى لم تقم بتعيين طبيب واحد منذ عام 1990 حتى 2005، ما تسبب فى عجز كبير فى عدد الأطباء، وأدى إلى عجز فى الخدمة الطبية المقدمة للمنتفعين بالتأمين الصحى، بالإضافة إلى خلو مناصب إدارية مهمة فى الفرع، ما يسبب خلل إدارى كبير فى منظومة التشغيل، مثل منصب مدير الخدمات الطبية، ومدير إدارة الشئون الطبية.

وقال مصطفى تعليقا على إضراب طبيبين أسنان بالفرع وفنى معمل عن الطعام ، ضد ما وصفوه بالفساد المالى والإدارى بالفرع، أنه على الجميع أن يخضع للتحقيقات بالنيابة، وهذا ما أبداه وطالب به مدير الفرع فى بداية الأزمة، وطالب جميع الموظفين بالإلتزام بالقانون وسير العمل لخدمة المواطنين.

ويذكر أن عدد من المواطنين المنتفعين بخدمات التأمين الصحى ببورسعيد من كبار السن، قد هاجموا الموظفين الذين أعلنوا تضامنهم مع مدير الفرع، وطالبوهم بالعودة الى مكاتبهم وتوجيه طلباتهم فى مصلحة المريض الذى يلاقى تعسر كبير فى الحصول على خدمة التأمين الصحى بالمدينة.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية