أخبار عاجلة

قيادى إخوانى يطالب بفتح تحقيقات فى انتهاكات حقوق الإنسان بسجن دمنهور

قيادى إخوانى يطالب بفتح تحقيقات فى انتهاكات حقوق الإنسان بسجن دمنهور قيادى إخوانى يطالب بفتح تحقيقات فى انتهاكات حقوق الإنسان بسجن دمنهور

طالب الدكتور محمد جمال حشمت، القيادى بجماعة الإخوان المسلمين، وعضو مجلس الشورى بفتح تحقيق موسع فى انتهاكات حقوق الإنسان بسجن دمنهور العمومى، وآخرها شبهة القتل العمد لإحدى النزيلات بسجن الأبعادية منذ أيام قليلة، والتى انفردت بها جريدة اليوم السابع.

وأشاد حشمت بزيارة وفد المجلس القومى لحقوق الإنسان لسجن دمنهور العمومى، ظهر اليوم، وعلى رأسة الدكتور محمد البلتاجى.

وكانت "اليوم السابع" قد انفردت بالمستندات بنشر تفاصيل مقتل نزيلة بسجن دمنهور فى ظروف غامضة، مما أدى لقيام الدكتور محمد البلتاجى القيادى بجماعة الإخوان المسلمين وعضو المجلس القومى لحقوق الإنسان يرافقة وفد من المجلس القومى لحقوق الإنسان بزيارة مفاجأة لسجن دمنهور العمومى بمنطقة الأبعادية للتعرف على الأوضاع الحقوقية للنزلاء.

وتعتبر هذه هى البعثة الثانية التى تتم من المجلس القومى لحقوق الإنسان، بعد زيارة سجن 992 بطره شديد الحراسة الشهير بـالعقرب يوم الخميس.

يذكر أن سجن الأبعادية يعد من السجون المشددة، والتى ظل محبوسا فيها القيادين فى الجماعة الإسلامية عبود الزمر وشقيقه ومعتقلى الجهاد والجماعة الإسلامية، وإبان الثورة حدث به إطلاق نار كثيف وتوفى أكثر من 12 من النزلاء وأصيب العشرات جراء طلق نار عشوائى داخل السجن ولم يتقدم أى من ضباط هذا السجن إلى التحقيق.

وتقدم أهالى النزلاء ببلاغ وقتها للنائب العام المقال عبد المجيد محمود، الذى لم يفتح ملف القضية على الإطلاق ولم يستدع أى من الضباط المتورطين للتحقيق فى هذه الوقائع وهم سامى زيتون رئيس مباحث السجن والمقدم خالد عبد الهادى مفتش المباحث والمقدم أحمد أبو غزالة رئيس مباحث سرية والضابط الطبيب وائل مدير المستشفى والمخبرين الشحات أبو السعد ومحمد عبد العال وخيرى جابر ومحروس عبد الصادق ومصطفى عبد المقصود وبيومى محمد بيومى وقطب عبد الرازق وعبد السلام عبد الخالق ومسعود محمود.

وكان اليوم السابع، قد نشر أن سجن الأبعادية قد شهد حالة وفاة لنزيله تدعى تدعى "هبة محمد محمد غازى" 32 سنة ومقيمة أبو سليمان الرمل أول الإسكندرية والمحبوسة فى القضية رقم 7079 لسنة 2011 المنتزه ثانى برقم 964 كلى قتل عمد والمحكوم عليها بـــ "15 سنة سجن" ابتداء من 28 /3/2011 ونهاية الحبس فى 28 /3/2026.

وبتوقيع الكشف الطبى بمعرفة الدكتور محمد على مقرش مفتش الصحة، تبين أن المتوفية بها كدمة أعلى خلفية الساق اليسرى وأخرى بمنتصف الفخذ الأيسر من الخلف وكذا وجود جرح قطعى بأعلى الفخذ الأيسر من الخلف تحت الآلية اليسرى مباشرة بطول 8 سم غائر ومفتوح دون غرز بها وسحوب بالوجه وبقع منتشرة بالزراع الأيسر، وأشار مفتش الصحة إلى أن هناك شبهة جنائية بمقتل النزيلة داخل السجن.

موضوعات متعلقة

وفاة نزيلة بسجن دمنهور فى ظروف غامضة

مصر 365