أخبار عاجلة

مصر ترحب بـ«اتفاق أروشا» لحل الخلافات في جنوب السودان

مصر ترحب بـ«اتفاق أروشا» لحل الخلافات في جنوب السودان مصر ترحب بـ«اتفاق أروشا» لحل الخلافات في جنوب السودان

رحبت بالاتفاق، الذي تم التوقيع عليه في مدينة أروشا التنزانية بين قيادات المكتب السياسي لحزب الحركة الشعبية لتحرير السودان الحاكم في جنوب السودان، بحضور كل من الرئيس سلفا كير، رئيس دولة جنوب السودان، ورياك مشار، وعدد من قيادات المعارضة الجنوب سودانية أعضاء المكتب السياسي للحزب.

وعبرت وزارة الخارجية، في بيان صحفي أصدرته، الخميس، عن «تقدير مصر الكامل للدور الريادي، الذي قامت به دولة تنزانيا الشقيقة تحت قيادة الرئيس جاكايا كيكويتي، في جمع الأشقاء في جنوب السودان إلى مائدة الحوار لبدء عملية مصالحة شاملة داخل حزب الحركة الشعبية الحاكم في جنوب السودان».

كما أثنت على «الاتفاق على المبادئ والأهداف، التي ستحكم عملية المصالحة، والتي من شأنها أن تضع نهاية للأزمة الطاحنة التي سيطرت على الأوضاع السياسية والأمنية في جنوب السودان، منذ منتصف ديسمبر 2013، والتي راح ضحيتها العديد من الأبرياء من أبناء شعب دولة جنوب السودان الشقيقة».

وأعربت وزارة الخارجية عن تطلعها إلى «تحقيق تقدم مماثل على مسار المفاوضات السياسية، التي يرعاها تجمع الإيجاد»، مؤكدة «دعم مصر الكامل لجهود الوساطة القائمة، وعلى مواصلة اتصالاتها مع جميع الأطراف الجنوب سودانية من أجل تسهيل التوصل إلى اتفاق شامل ومستقر يؤدي إلى عودة الحياة إلى طبيعتها في جنوب السودان، ودعم السلام والاستقرار والتنمية في دولة جنوب السودان الشقيقة».

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة