«التنمية الصناعية»: التعاون مع «المجتمعات العمرانية» يتيح استمرار طرح الأراضي للمستثمرين

«التنمية الصناعية»: التعاون مع «المجتمعات العمرانية» يتيح استمرار طرح الأراضي للمستثمرين «التنمية الصناعية»: التعاون مع «المجتمعات العمرانية» يتيح استمرار طرح الأراضي للمستثمرين

قال إسماعيل جابر، رئيس هيئة التنمية الصناعية، إن البروتوكول الموقع مؤخرا مع هيئة المجتمعات العمرانية سيتيح آلية ثابتة ومستقرة لطرح الأراضي الصناعية باستمرار، من خلال توفير رؤية شاملة لدي الهيئة عن موقف جميع الأراضي الصناعية بالمدن الجديدة، مما سيسهل عملية التخطيط والطرح لخدمة أهداف التنمية الصناعية بمفهومها الاستراتيجي، بما يجعل الأراضى متاحة باستمرار في الفترة القادمة، وسيتم طرحها فوراً أياً كان أسلوب الطرح سواء بالتملك أو حق الانتفاع.

وأكد، خلال اللقاء الموسع الذي عقده مع أعضاء جمعية مستثمري العاشر من رمضان بمقر الجمعية، أنه سيتم مخاطبة وزارة الإسكان لاستكمال بعض التعاملات والإجراءات الإدارية المعلقة مع المستثمرين من خلال أجهزة المدن خلال المرحلة الحالية لحين تفعيل البروتوكول، حرصا على مصلحة المستثمر وتوفيرا لوقته.

وأضاف رئيس الهيئة أن البروتوكول يحفظ لهيئة المجتمعات العمرانية ملكيتها للأراضى على أن تنتقل كافة صلاحيات التعامل على الأراضي الصناعية مع المستثمر إلى هيئة التنمية الصناعية، بما فيها إجراءات طرح وحجز وتخصيص الأراضي وإجراءات الإلغاء والتنازل عنها بالمناطق الصناعية بالمدن الجديدة للمستثمرين، وكذلك تحديد الأنشطة الصناعية والاشتراطات للمشروعات الصناعية بها.

كما ستقوم الهيئة بتحصيل ثمن الأرض من المستثمر لصالح هيئة المجتمعات العمرانية صاحبة الولاية والتي سيقتصر دورها مع المستثمر الصناعي على تسليم الأراضى، وكذلك إصدار رخصة المباني بالنسبة للأراضي الشواغر.

وقال إنه بموجب البروتوكول ستقوم هيئة المجتمعات بموافاة الهيئة أولا بأول بالأراضى الشاغرة والأراضي الجاري ترفيقها وموقف الترفيق بها.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة