أخبار عاجلة

البشير يتلقى رسالة من رئيس وزراء إثيوبيا لحل النزاع بدولة الجنوب

البشير يتلقى رسالة من رئيس وزراء إثيوبيا لحل النزاع بدولة الجنوب البشير يتلقى رسالة من رئيس وزراء إثيوبيا لحل النزاع بدولة الجنوب

الرئيس عمر البشير

تلقى الرئيس السوداني عمر البشير، رسالة من رئيس الوزراء الإثيوبي- رئيس منظمة “الإيجاد”- هيلي ماريام ديسالين، تتعلق بسير عمل الوساطة الأفريقية والجهود المبذولة من الإيجاد، للتوصل لحل للنزاع في دولة جنوب السودان.

وأكد الرئيس البشير- لدي لقائه اليوم “الثلاثاء” سيوم موسفن مبعوث “الإيجاد” ورئيس وفد الوساطة الأفريقية لمفاوضات أديس أبابا بين طرفي النزاع في دولة الجنوب- حرصه ومتابعته اللصيقة لما يجري في دولة الجنوب، مشيرا إلي استعداد السودان لدعم الوساطة والمشاركة في كافة الجهود التي تبذلها “الإيجاد” للتوصل لحل جذري وعاجل للأزمة في دولة الجنوب، وبما يحقق الاستقرار والسلام بجنوب السودان، والدول المجاورة بما فيها السودان.

بدوره قال موسفن، في تصريحات صحفية عقب اللقاء- “بصفتي مبعوثا خاصا للإيجاد أطلعت الرئيس البشير علي النتائج التي توصلت إليها الوساطة الأفريقية حتى الآن والجهود المبذولة، وطلبت منه النصح والإرشاد بما يدفع الأمر إلي الأمام”، مشيرا إلى أنه أطلعه كذلك على الاجتماعات المثمرة التي عقدت في الفترة الماضية والتي تم خلالها تجاوز بعض القضايا الحرجة وأهمها الإتفاق على أن يكون نظام الحكم في دولة الجنوب نظاما فيدراليا، وأن الأمر لا يزال توصية في الوقت الراهن.

أوضح موسفن، أن التشاور يجري الآن مع أطراف النزاع بدولة الجنوب، وكشف عن زيارة لرئيس الوزراء الإثيوبي خلال الأيام القليلة القادمة إلى “جوبا” للقاء الرئيس سلفاكير والتشاور معه، مشيرا إلى أن الرئيس الإثيوبي كان قد التقى مسبقا برياك مشار، الذي أبدى استعداده للتعاون مع الإيجاد لإيجاد حل للنزاع، ومن ثم سيدعو رئيس الوزراء الإثيوبي إلي قمة للإيجاد في أديس أبابا، بمشاركة أعضاء المنظمة لإيجاد الحلول السياسية الجذرية للقضية.

وقال موسفن، “نحن الآن اقرب من أي وقت مضى للوصول إلى اتفاق لإيقاف الصراع في دولة الجنوب ولكن يجب أن تتواصل الجهود لإيجاد حلول دائمة للقضية”.

أ ش أ

أونا