أخبار عاجلة

أمير منطقة الرياض يرعى حفل الزواج الجماعي الثالث لأبناء جمعية إنسان

أمير منطقة الرياض يرعى حفل الزواج الجماعي الثالث لأبناء جمعية إنسان أمير منطقة الرياض يرعى حفل الزواج الجماعي الثالث لأبناء جمعية إنسان

    يرعى صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأيتام بمنطقة الرياض "إنسان" مساء غد الاربعاء حفل الزواج الجماعي الثالث في إنسان الذي تنظمه الجمعية بالتعاون مع مشروع ابن باز لمساعدة الشباب على الزواج تحت شعار "فرحة عريس" ، وذلك بقاعة مداريم كروان، بحضور عدد من أصحاب السمو والفضيلة والمعالي، وأعضاء الجمعية وكبار الداعمين، وبمشاركة 100 من أبناء الجمعية. وقال صالح اليوسف مدير عام الجمعية في كلمة له بالمناسبة ان الجمعية تهدف من مساعدة الشباب الأيتام على الزواج إلى توفير حياة اجتماعية ونفسية هانئة باعتبار الزواج النواة الأولى لتكوين أسرة مستقرة تنعم بالهدوء والاستقرار وتساهم الجمعية مع هؤلاء الشباب للتخفيف عنهم في تكاليف الزواج من مهر وتأثيث منزل للانطلاق بهم إلى حياة زوجية موفقة وسعيدة بإذن الله. وقال ان الحفل سيتخلله عدد من الفقرات المتنوعة الإنشادية والشعرية والعرضة النجدية ابتهاجا بهذه المناسبة السعيدة، التي سيفرح بها (200) شاب وشابة وأسرهم.. إضافة إلى عرض مرئي ومسيرة للمتزوجين والتقاط الصور التذكارية مع راعي الحفل ، وسيشارك نخبة من المنشدين بالحفل، وكذلك مجموعة من الفرق الترفيهية. وأكد اليوسف أن الجمعية نظمت برنامجا تأهيليا وإرشاديا للمتزوجين لتمكينهم وتثقيفهم بالحياة الزوجية لينعم المتزوجين بحياة مستقرة وسعيدة. وفي ختام كلمته شكر اليوسف صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن عبدالله بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، رئيس مجلس إدارة الجمعية على رعايته وتشريفه هذه المناسبة السعيدة ودعمه لأبنائه العرسان وإدخال الفرح والسرور على محياهم. كما شكر الشيخ خالد آل إبراهيم والشيخ حمود الذييب، والشيخ أحمد الغيث، وشركة سمو القابضة، على دعمهم مشروع الزواج الثالث في إنسان.. داعيا المولى عز وجل أن يجعل ذلك في ميزان حسناتهم.

وعبر العرسان عن مشاعر الفرح والسرور بهذه المناسبة السعيدة، مؤكدين أن هذه اللحظات هي من أجمل لحظات العمر بأن منّ الله عليهم بإكمال نصف دينهم، ومثمنين الدور لجمعيتهم ولرعاة حفلهم البهيج ولكل من مد يد العون والمساعدة لهم. وقال الشاب جابر حمد الجابري ان هذه أسعد اللحظات وأكثرها بهجة وسرورا، ونحمد الله سبحانه وتعالى بأن هيأ لنا أسباب الزواج وأعاننا عليه بفضله ثم بدعم من جمعيتنا الحبية والمحسنين في هذا البلد الكريم وبالنسبة لي فقد بدأت التفكير في الزواج منذ نحو 3 سنوات تقريبا إلا أن الظروف المالية كانت عقبة أمام إقدامي على الزواج خصوصا ارتفاع المهور، وتبعات الزواج مثل استئجار قصر الأفراح وكذلك القيام بواجبات الزواج الأخرى، إضافة إلى التكاليف العامة كاستئجار "شقة " وتأثيثها بالكامل. فهذا كله لم يكن باستطاعتي وبمقدوري تحقيقه في الوقت الحالي، ولكن بفضل الله ثم بدعم أهل الخير استطعت تحقيق هذه الأمنية الغالية. كما عبر الشاب حمد الصبيح العنزي عن بالغ سروره بمناسبة زواجه وقال "بالتأكيد ان مشاعر الفرح تكتظ بها صدورنا لأن الزواج هو مشروع كل شاب وحلم يسعى له لكي يحققه وينعم بعش الزوجية والسكينة. ونحمد الله أن هيأ لنا الأسباب من خلال دعم المتبرعين جزاهم الله كل خيرا، وكذلك دعم جمعيتنا الحبيبة (إنسان) التي قدمت لنا الكثير من الخدمات والبرامج المتنوعة التي استطعنا من خلالها وضع اللبنات الأولى لمستقبل مشرق لنا بإذن الله سواء من خلال رعايتنا تعليميا وصحيا، وتأهيلنا لسوق العمل وتقديم الخدمات الأخرى لنا، وكذلك تنظيم الحفلات والمهرجانات الهادفة على طوال العام. وفي سياق متصل بين الشاب مشاري كامل المعلومي"أن الشباب في بداية حياتهم غير قادرين على إقامة تكوين أسرة وحفل زواج وتكاليف المهر وتأثيث المنزل وذلك لارتفاع التكاليف العامة للزواج. وتابع المعلومي "لقد أجلت فكرة الزواج إلى أجل غير مسمى، ولم تسعني الفرحة عندما جاء خبر ترشيحي للزواج الجماعي بالجمعية، وأسرعت إلى الوالدة وأبلغتها وفرحت لي فرحا شديدا وقالت"هذه بركات دعوات الأم" ومنذ ذلك اليوم وأنا أنتظر هذه اللحظة السعيدة والمباركة. ومني خالص الدعوات لكل من ساهم في إسعادنا وشاركنا فرحتنا ونسأل الله أن يكتب لهم الأجر والثواب. فيما أكد الطالب علي أسعد معيني أن زواجه كان حلما وضربا من الخيال لعدم استطاعته تحمل تكاليف الزواج المالية ولعدم وجود من يشجعه على الإقدام على الزواج إلا أنه وبعد ترشيحه تغيرت الصورة التي ارتسمت في ذهنه عن الزواج وقال: الحمد لله فقد شعرت بالسعادة الغامرة تأملأ جوانحي وبدأت أفكر بالمستقبل أكثر من ذي قبل لتكوين أسرة مثالية تنعم بالاستقرار والهدوء. ويجب أن اضاعف الجهد والمثابرة لكي أستطيع القيام بواجباتي كزوج مسؤول وأكون عند حسن الظن بإذن الله.

كماعبرت أمهات العرسان عن مشاعرهن التي تفيض بالعاطفة الممزوجة بالحزن نوعاً ما وهنّ يشاهدن فلذات أكبادهن يدخلون لعش الزوجية في حلم طال انتظاره كثيراً وما كاد ليتحقق لولا توفيق الله تعالى ثم دعم أهل الخير والمحسنين من أهل هذه البلاد الطيبة. وقالت أم عبدالله: كنت أنتظر هذه اللحظة بفارغ الصبر كي أحقق حلم زوجي رحمه الله، حيث كان يتمنى أن يرى ابننا وقد صار رجلاً (يشد) به الظهر، وكان يحلم بتزويجه.. واليوم والحمد لله سعادتي لا توصف وانا اشاهد ابني البكر في هذا اليوم السعيد المليء بالأفراح والمسرات والبهجة، وما كان له ان يتحقق لولا فضل الله ثم دعم أهل الخير من هذا البلد المعطاء الذين شعروا بمعاناة أبنائنا وقدموا العون والمساعدة لهم. ونسأل الله أن يكتب لهم الأجر ويحسن منزلتهم. في حين عبرت أم محمد عن شعورها في هذه المناسبة السعيدة بعبارة (لا حرمكم الله الجنة) فقد أفرحتموني وأفرحتم أسرة بكاملها وجعل منزلتكم ووالديكم رفقة النبي صلى الله عليه وسلم. وتابعت أم محمد "كنت أرفع يدي وأتضرع إلى الله وأدعوه جلت قدرته لابني البكر بظهر الغيب أن يسدد خطاه ويرزقه الزوجة الصالحة وأن يتمم لنا بكل خير، وهاهي الأمنية تتحقق أمام عيني، وسوف أعتني بزوجة ابني وأجعل منها أسعد زوجة في الدنيا، وذلك لكي تسعد ابني وتوفر له الحياة الهادئة والاستقرار النفسي. فيما علقت أم حمد على زواج ابنها وقد اغرورقت عيناها بدموع الفرح وقالت "الزواج سنة الله في خلقه، وكنا نحمل هم زواج أبنائنا واستقرارهم، وكيفية توفير تكاليف الزواج الكاملة فكما تعلمون بأن مهور الزواج في ارتفاع، واستئجار القصر أيضا مكلف، إضافة إلى تأثيث المنزل وشراء غرفة النوم وكماليات الزوج والتي أصبحت في وقتنا الحالي ضرورة لكل شاب وفتاة مقبل على الزواج.

وأوضح الدكتور حماد الحمادي أمين عام مشروع ابن باز لمساعدة الشباب على الزواج أن مشاركة المشروع مع جمعية إنسان تأتي انطلاقا من الهدف المنشود للجهتين في دعم الشباب ومساعدتهم على الزواج، وقد حقق المشروع بحمد الله نجاحات مشهودة واستطاع تحقيق أحلام الكثير من الشباب وتعففهم . حيث يقدم المشروع الدعم المادي للراغبين في الزواج، إضافة لعقد العديد من البرامج التدريبية والتي اشتملت على الكثير من الدورات حضرها عشرات الآلاف من أفراد مجتمعنا، وأحدثت أثراً كبيراً في نفوس المشاركين فيها، وانعكس هذا الأثر على أسرهم بالاستقرار في المجتمع، وتكوين أسر مثالية. كما يتضمن المشروع العديد من الأنشطة المتنوعة، كالاستشارات الأسرية والإصلاح الأسري والتوفيق بين راغبي الزواج، وكذلك الدورات التدريبية، للتقليل من نسب الطلاق والمشكلات الزوجية والأسرية وزيادة الوعي، وتثقيف وتوعية المقبلين على الزواج والمجتمع. وأضاف أن نشاطات المشروع تعمل على إيجاد الحلول الناجعة لمعالجة القضايا الأسرية، كما تُبذل جهود في المشروع لنشر الوعي للمجتمع عن طريق مطبوعات خاصة، وهي مرجع لكل مستشار أسري ورب أسرة، وتعنى بشؤون الزواج ومعالجة قضاياه، وكذلك تثقف المجتمع في مختلف المجالات التي تهمه للإسهام في المحافظة على مجتمع سليم، مدركاً الصعوبات التي تواجهه والسعي للتغلب عليها.

وتجاوبا مع أهداف الجمعية النبيلة في تزويج أبنائها، ودعما من أفراد المجتمع فسوف يحضر عدد من النجوم هذه المناسبة السعيدة ومن ضمنهم: الفنان فايز المالكي والمنشد فهد مطر والشاعر فهد الشهراني والمنشد عبدالعزيز اليامي و عبدالرحمن القحطاني(ابو جفين).

وسيطلع الحضور خلال المناسبة على معرض مصغر للأسر المنتجة في إنسان مصاحب لفعاليات "حفل فرحة، يتضمن بعضا من الأعمال والمنتجات اليدوية لأسر الجمعية.. وهو ضمن البرامج التي تقدمها الجمعية للأسر وتتلخص فكرته في تدريب الأسر المحتاجة على بعض الأعمال التي تتناسب مع قدراتهم وفي نهاية البرنامج تحصل المتدربة على شهادة اتمام الدورة، ويتم تزويدها بالمواد الأولية للحرفة التي أتقنتها وذلك لتشجيعها على البدء بالعمل في الحرفة التي أتقنتها.