أخبار عاجلة

(طرق دبي) تطلق مكتبة متنقلة قريباً

(طرق دبي)  تطلق مكتبة متنقلة قريباً (طرق دبي) تطلق مكتبة متنقلة قريباً

أكد مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات حرص الهيئة الدائم على الاهتمام بالمتعاملين من مختلف شرائح المجتمع ومنهم مستخدمو حافلات المواصلات العامة في إمارة دبي، والاستمرار في تدريب سائقي الحافلات وتحليل نتائج التدريب بشكل عملي من فترة لأخرى والتأكد من تقديمهم أرقى الخدمات للركاب ومراقبة سلوكهم اليومي وتكريم البارزين منهم وعدم التهاون مع المسيئين بأي شكل من الأشكال.

كما اطلع رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للهيئة على مشروع المكتبة المتنقلة وهو عبارة عن حافلة من النوع العادي تقوم مؤسسة المواصلات العامة في الهيئة بتطويرها وإجراء التصاميم اللازمة لها لتصبح مكتبة متنقلة وهو مشروع معرفي ستطلقه الهيئة في الفترة المقبلة بهدف نشر المعرفة والقراءة والاطلاع بشكل مبتكر وممتع لمحبي القراءة والتزوّد بالمعلومات، التي تمثّل مختلف العلوم والتخصصات.

جاء ذلك خلال جولة ميدانية قام بها في محطة إيواء الحافلات في جبل علي، بحضور الدكتور يوسف محمد آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة، وعبدالله يوسف آل علي المدير التنفيذي لمؤسسة القطارات وعدد من مديري الإدارات في المؤسستين والموظفين من مختلف مؤسسات وقطاعات الهيئة.

واستمع الطاير إلى شرح من الدكتور يوسف آل علي عن سير العمل اليومي في المحطة وأعمال الصيانة والتصليح ونظافة الحافلات والتأكد من سلامتها وتوفر جميع سبل الراحة فيها للركاب، حيث تقدر الطاقة الاستيعابية لمحطة جبل علي بنحو 300 حافلة من الأنواع الثلاثة العادية والمفصلية وذات الطابقين وتم تزويدها بـ24 حارة وتستوعب 36 حافلة في وقت واحد لأداء أعمال تتراوح ما بين الغسيل والتنظيف والتموين بالوقود وتضم المحطة كذلك مبنى يتكون من مكاتب تسع 50 موظفا بالإضافة إلى وحدة سكنية لسائقي الحافلات تسع 300 سائق.

وأكد مطر الطاير أن هذه المشاريع تأتي في إطار خطة متكاملة لتطوير نظام النقل بحافلات المواصلات العامة لتمكين مستخدمي منظومة المواصلات من التنقل بيسر وسهولة أينما كانت وجهتهم في إمارة دبي، وتشمل هذه المنظومة شراء حافلات جديدة بمواصفات عالمية، وتشييد مظلات مكيفة لمستخدمي الحافلات موزعة على مختلف مناطق إمارة دبي.

النهوض بالنقل

وقال: تندرج محطات إيواء الحافلات ضمن إطار الخطة الشاملة التي وضعتها هيئة الطرق والمواصلات للنهوض بالنقل الجماعي بواسطة الحافلات العامة لاستقطاب أعداد إضافية من الركاب بهدف تقليل الازدحام المروري على الطرق من خلال توفير حافلات نقل متطورة تتميز بجودتها العالية وتكاليفها المقبولة وتغطيتها الجغرافية الشاملة إلى جانب تحقيق التكامل بين منظومة وسائل النقل الجماعي، التي تشمل الحافلات العامة ومترو دبي ووسائل النقل البحري..

كما تشمل الخطة التوسع في إنشاء المظلات المكيفة لانتظار الحافلات واستحداث وتطوير الأنظمة والبرامج والتطبيقات الذكية مثل نظام مخطط الرحلات «وجهتي» ومشروع إدارة المركبات آلياً والبطاقة الموحدة والنظام الفوري لمعلومات الركاب وغيرها من البرامج الذكية، التي تعمل الهيئة على تطويرها ووضعها في خدمة رواد المواصلات العامة.

عقود خارجية

أوضح الدكتور عبدالله يوسف آل علي في معرض شرحه أن مؤسسة المواصلات العامة بهيئة الطرق والمواصلات تتبع خطة رصينة لصيانة الحافلات بما يتوافق وأرقى المعايير العالمية في الجودة والكفاءة التشغيلية للحافلات..

ويتم تنفيذ أعمال الصيانة من خلال عقود خارجية مع شركات متخصصة في هذا المجال لبعض أنواع الحافلات لمدة ثلاث سنوات قادمة بشكل يضمن سلامة واستدامة أسطول الحافلات العامة وزيادة مستوى رضا المتعاملين وتلبية رغباتهم في توفر الحافلات بأعلى معايير السلامة والكفاءة. وقال: لضمان جاهزية وكفاءة أسطول الحافلات العامة، تقوم إدارة الصيانة والخدمات بمؤسسة المواصلات العامة بتنفيذ برامج الصيانة العلاجية والوقائية وإصلاحات الحوادث من خلال فرق الصيانة.