أخبار عاجلة

ريم بشناق: في مصر أنا شبيهة إليسا وفي الخليج شبيهة كيم كاردشيان

ريم بشناق: في مصر أنا شبيهة إليسا وفي الخليج شبيهة كيم كاردشيان ريم بشناق: في مصر أنا شبيهة إليسا وفي الخليج شبيهة كيم كاردشيان

السبت 18-10-2014 17:20

حققت الممثلة الأردنية الشهيرة بلقب "إليسا الأردنية" ريم بشناق نقلة نوعية في مسيرتها الفنية، بعد مشاركتها الممثل محمد رمضان أولى بطولاته الدرامية "ابن حلال"، وأدائها شخصية زوجته الصعيدية ورد بإحساس وإتقان كامل للهجة الصعيدية. «سيدتي» التقتها بحوار حول كواليس «ابن حلال»، وسر اختيار محمد رمضان بنفسه لها لتؤدي دور زوجته، وموقفها من تهديد ليلى غفران لها ولزملائها برفع دعوى قضائية ضدهم ومسائل أخرى:

نصائح نبيلة عبيد لي
شاركت الفنانة المصرية نبيلة عبيد بطولة مسلسلها «البوابة الثانية» الذي فشل فنياً وجماهيرياً، ولم ينل حظه بالعرض في قنوات عربية قوية، وكان عملك المصري الأول قبل مسلسلك المصري الثاني «ابن حلال»، فهل ندمت على مشاركتك فيه؟
لم ولن أندم على عملي مع نبيلة عبيد في مسلسلها الرائع «البوابة الثانية»، وشرف كبير لي العمل مع صاحبة التاريخ الفني العريق نبيلة عبيد التي نرفع لها القبعة جميعاً؛ لأنها تجرأت وقدّمت عملاً فنياً جاداً حول القضية الفلسطينية وكان العمل مع نبيلة عبيد حلمي الكبير القديم الذي لم أصدق أنه تحقق أخيراً. فأنا أعشق أداءها وأتابع كل أعمالها منذ صغري.
كيف كان عملك معها؟
أمتعني العمل معها جداً، وهي ساندتني من أول يوم لي معها وتنبأت لي بمستقبل فني باهر بعد عرض مسلسلنا «البوابة الثانية» الذي ظلم إعلامياً ربما لتركيزه على القضية الفلسطينية. وأعود وأكرر أن مسلسل «البوابة الثانية» ظلم لإحجام قنوات عربية كثيرة عن شرائه فلم يحقق الانتشار الواسع الذي كان يستحقه، وأتمنى أن يعرض في الفترة المقبلة.
ما نصيحة نبيلة عبيد الذهبية لك؟
(ضاحكة) نصحتني بالتالي: «لازم ياريم تنزلي وزنك 10 كلغ ليصبح 60 كلغ إذا أردت أن تصبحي نجمة سينما كويسة، لأن كاميرا السينما تضاعف حجم الممثلة الطبيعي أكثر من كاميرات الدراما.
وهل التزمت بنصيحتها؟
أكيد، أكون غبية إن لم أطع كلامها حرفياً، وبعد افتراقنا عدت والتقيتها بعد ذلك بعامين في مهرجان الفجيرة المسرحي فلاحظت انخفاض وزني، وأثنت على قوة إرادتي، ووجهت لي نصيحتها الثانية: «يجب عليك ياريم تفتيح شعرك الأسود لأن الألوان الفاتحة بحكم أنك بيضاء ستبرز جمالك أكثر على الشاشة، وسيكون أجمل عليك، وأطعت نصيحتها الثانية أيضاً فصرت أغيّر لون وموديل شعري من فترة لأخرى، وها أنا اليوم بـ«لوك» شعر بلاتيني ذهبي.

محمد رمضان طلبني بنفسه
كيف أتتك فرصة العمل إلى جانب النجم السينمائي محمد رمضان الذي لقبته «سيدتي» بأحمد زكي الصغير في أولى بطولاته التلفزيونية في «ابن حلال»؟
كان من المفترض أن أشاركه مسرحية جديدة في بعد ترشيحي لدور هام فيها إلى جانبه وجانب الزميلة حورية فرغلي. لكنها أرجئت حتى إشعار آخر بعد أحداث الثورة، وبعد فترة عاد الفنان الرائع محمد رمضان وطلبني بنفسه لأداء دور زوجته الصعيدية ورد في مسلسله الجديد «ابن حلال» مع المخرج المبدع إبراهيم فخر، والمنتج القوي الفنان صادق الصباح.
وكيف كانت ظروف قبولك أداء دور ورد، وهل وافقت بدون شروط؟
تمت موافقتي عليه بسلاسة كأنه كان قدري العمل فيه، وجاءت موافقتي السريعة بعد اتصال محمد رمضان بي، وعرضه عليّ، وقراءته تفاصيل شخصيتي بالعمل هاتفياً قبل أن يرسل النص إليّ بالبريد. ولثقتي الكاملة والعمياء به كإنسان فنان ومبدع وصاحب حضور وكاريزما على الشاشة، وافقت على مشاركته «ابن حلال» قبل قراءتي النص، وسافرت فوراً إلى القاهرة قبل التصوير بأسبوع كامل، ووقعت عقد المسلسل، وباشرت في تصوير مشاهدي معه مباشرةً بعد أخذي دروساً مكثفة من مدقق اللهجة الصعيدية عبد النبي الهواري، وهو نفس مدقق اللهجة المعتمد لدى كبار النجوم المصريين والعرب ومن بينهم: جمال سليمان، وياسر المصري، وهالة فاخر، فأتقنا جميعنا بفضله اللهجة الصعيدية.
على أي أساس اختارك محمد رمضان لدور زوجته ورد دون أي ممثلة مصرية أخرى؟
محمد رمضان اكتشف أنني أكثر فنانة مناسبة لدور زوجته لثقته الكاملة بي كممثلة قادرة على التنويع والتجديد والإحساس بالشخصيات الدرامية التي أجسدها على الشاشة.
ومن أين أتته هذه الثقة القوية بك؟
عرفت منه أنه كان يتابع باهتمام وإعجاب أدائي لأدوار الفتاة البدوية الحرة والواثقة من نفسها في مسلسلاتي البدوية.
وكيف عرفت أنه شاهدها؟
سألته عن سبب اختياره لي أنا بالذات، فأجابني حرفياً: «أعجبت بأدائك المميز الجميل في العديد من مسلسلاتك البدوية، وشعرت أن دور زوجتي ورد يناديك».
هل أعجبك أداء ريهام سعيد؟
جداً، أبدعت في أداء كافة مشاهدها وبالذات مشهد تعرضها لمحاولة اغتصاب في الصحراء.
من بطلة «ابن حلال» الأولى: أنت أم ريهام سعيد؟
أجابت بذكاء: لا أنا ولا ريهام سعيد البطلة الأولى في «ابن حلال»، بل الفنانة هالة فاخر صاحبة الدور النسائي الأول فيه، تليها بالمركز الثاني: وفاء عامر التي أدّت دور والدة القتيلة يسر، تليهما بالمركز الثالث: ريهام سعيد، ثم آتي أنا كضيفة شرف محظوظة جداً بالعمل معهنّ، ومع بطله الرائع إبداعاً وأخلاقاً: محمد رمضان، وأنا سعيدة بعملي في «ابن حلال» لأني استطعت من خلاله ترك بصمة فنية مهمة، وضعتني في مكانة خاصة في قلوب المصريين والعرب.
كنت تعرفين أن فكرة مسلسل «ابن حلال» الأساسية مستوحاة من مأساة مقتل ابنة ليلى غفران؟
ربما صودف وجود بعض الخطوط الدرامية المتشابهة مع مأساة هبة ابنة ليلى غفران ـ رحمها الله ـ لكنها ليست قصتها.

ريم بين إليسا وكيم كاردشيان
هل أسعدتك إشادة الصحافة المصرية بأدائك المتقن للمرأة الصعيدية وتشبيهها لك بالفنانة اللبنانية إليسا؟
معروف للجميع أن الصحافة المصرية لا تجامل أحداً حتى نجومها المصريين. لهذا، أسعدتني جداً إشادتها بأدائي في عشرات المواقع والصحف. وهذه ليست أول مرة يتم تشبيهي فيها بالفنانة إليسا، فلقد تم تشبيهي فيها بالأردن أيضاً. كما تم تشبيهي في الخليج العربي بنجمة برامج الواقع كيم كاردشيان قبل ظهوري، لكن الصحافة المصرية بحكم أنها مسموعة وقوية لدى مائة مليون مصري والعرب، تم تداول تلقيبها لي بـ «شبيهة إليسا» في مئات المواقع والصحف.
إليسا أجرت عمليات تجميل، فهل أجريت مثلها أيضاً عمليات تجميل؟
اليوم، لا توجد امرأة إلا وتحب إجراء تعديلات جمالية على شكلها. وإقبال الفنانات على عمليات التجميل ظاهرة طبيعية، وأعترف أني أجريت عملية تجميل واحدة في حياتي لأنفي قبل تسع سنوات جراء سقوطي عليه بقوة بعد تعرضي لانخفاض مفاجىء في ضغط الدم، وأجبرت على إجرائها لإعادته إلى شكله الطبيعي.
ما نقطة التشابه الأكبر بينك وبين إليسا؟
فتحة عيوننا العسلية أكبر نقطة تشابه بيني وبينها، ومازال لليوم الكثيرون من المتابعين لأعمالي في مواقع التواصل الاجتماعي يشبهونني أيضاً بنجمة الواقع كيم كاردشيان.
هذا رأي معجبيك، فماذا عن رأيك أنت، من تشبهين أكثر إليسا أم كيم كاردشيان؟
لا أرى ضيراً في تشبيهي بكيم كاردشيان وإليسا، والأخيرة أحب جداً إحساسها الرومانسي في الغناء، وأمتلك كل ألبوماتها، وأسمع أغانيها دوماً في سيارتي.
تقدّمين أدوار العاشقة والزوجة، ألم يحن الوقت لتفكري بالارتباط ثانية برجل يحقق لك الاستقرار والسعادة؟
الحياة والزواج قسمة ونصيب لا نملك قرارهما بيدنا، بل هما بيد الله سبحانه وتعالى. وفكرة الزواج من رجل حقيقي واردة عندي، لكني لم ألتق هذا الرجل الذي يستحقني، ويحبني على ما أنا عليه كممثلة وكامرأة، ويقدّر طموحي الفني للآن.

أرفض المشاهد الساخنة
-ما خطوتك القادمة؟
السينما إن شاء الله.
-لكنّ السينما المصرية اليوم مليئة بالمشاهد العاطفية الساخنة، فهل ستوافقين على أداء مثل هذه المشاهد على غرار هيفاء وهبي في فيلمها (حلاوة روح)؟
أرفض أداء المشاهد الساخنة حتى لو كان في فيلم من بطولتي المطلقة، وأنا قوية أمام الإغراءات، ولو قبلت هذا النوع من المشاهد التي عرضت عليّ فعلاً لأصبحت نجمة في السينما المصرية من زمن.
والجمهور المصري أحبني جداً بأدائي الطبيعي مع محمد رمضان مع إني لم أقدّم معه مشهداً واحداً جريئاً.

أتمنى العمل مع هؤلاء
-من هو الممثل المصري الذي تتمنين التعاون معه بعد محمد رمضان؟
زعيم الكوميديا عادل إمام، وأحب أيضاً العمل مع أحمد حلمي وأحمد السقا والرائع دائماً يحيى الفخراني.

تابعوا أيضاً:

أخبار المشاهير على مواقع التواصل الإجتماعي عبر صفحة مشاهير أونلاين

ولمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

سيدتي