أخبار عاجلة

حبس خليتين إخوانيتين بتهمة التورط فى تفجيرات 15 يوماً بالمنيا

حبس خليتين إخوانيتين بتهمة التورط فى تفجيرات 15 يوماً بالمنيا حبس خليتين إخوانيتين بتهمة التورط فى تفجيرات 15 يوماً بالمنيا

أرشيفية

قررت النيابة العامة العامة بالمنيا، حبس 8 أشحاص كونوا خليتين إرهابتين لإرتكاب وقائع تفجير العبوات البدائية، بمحيط المنشأت العامة والشرطية، والسعي لقلب نظام الحكم بتحريض من جماعة الإخوان 15 يوماً علي ذمة التحقيقات.

كان اللواء أسامة متولي مدير أمن المنيا،  تلقي إخطاراً، يتضمن أنه بشأن سلسلة الإنفجارات والعثور علي بعض العبوات الناسفة بمدينتي المنيا وسمالوط، وأخرها إنفجار عبوة ناسفة أمام كنيسة الله الإنجيلية بميدان الساعة، توصلت جهود فريق البحث، أن مرتكبي الوقائع كل من، مصطفي أحمد يحي محمد 20 سنة طالب بكلية الصيدلة بجامعة المنيا، ومقيم بقرية بني أحمد الغريبة بمركز المنيا، ولؤي محمد أبو بكر حسن، وشهرته أبو جاسر، 28 سنة مهندس بجامعة المنيا، ومقيم بعزبة شاهين بمدينة المنيا، ومحمد حسن محمد الحسيني 33 سنة مهندس، ومقيم بقرية دمشير بمركز المنيا، وشقيقه عبد الرحمن حسن محمد الحسيني 21 سنة طالب بكلية الهندسة، ومقيم بقرية دمشير، وأحمد فتح الباب عبد الحي 40 سنة مندوب مبيعات، ومقيم بقرية الشراينة بمركز سمالوط، والطاهر يحي محمد حسين 43 سنة فني بهيئة المساحة، ومقيم بمساكن المهندسين بحي شاهين، وأحمد فراج عبد الغني 23 سنة طالب بكلية طب الأسنان، ومقيم ببندر سمالوط، وعلي عبد المنعم محمد عبد الغني 27 سنة طبيب بيطري، ومقيم بشارع عاكف ببندر سمالوط.

وتبين أنهم كونوا فيما بينهم خليتين عنقوديتين إرهابيتين، الأولي تتكون من المتهم الأول وحتي الرابع ومعهم أخرين، والثانية برئاسة المتهم الخامس ومعه أخرين، ضلعتا برصد ضباط وأفراد الشرطة، والقوات المسلحة، ورجال القضاء، وتحديد مساكنهم وتحركاتهم والسيارات التي يستخدموها في تنقلاتهم، ورصد بعض المنشأت الشرطية والعامة، وتنفيذ أعمال عدائية لإشاعة حالة من الفوضي والإرهاب لإسقاط مؤسسات الدولة، بناءاً علي تكليفات تصدر لهم من قيادات الإخوان الإرهابية.

أونا