أخبار عاجلة

رئيس الصومال يحذر من عودة "حركة الشباب" إلى "كسمايو"

رئيس الصومال يحذر من عودة "حركة الشباب" إلى "كسمايو" رئيس الصومال يحذر من عودة "حركة الشباب" إلى "كسمايو"

حذر الرئيس الصومالى حسن شيخ محمود اليوم، الثلاثاء، من عودة نفوذ حركة "الشباب المجاهدين" المتمردة إلى مدينة كسمايو الساحلية حاضرة إقليم جوبا السفلى بجنوب الصومال.

جاء ذلك فى تصريحات صحفية له اليوم، الثلاثاء، بعد قدومه من العاصمة الإثيوبية أديس أبابا حيث شارك فى القمة الإفريقية الـ21 التى اختتمت أعمالها أمس الاثنين.

من جهة أخرى، أوضح حسن شيخ محمود أن حكومته "لا ترفض تشكيل نظام إدارى لأقاليم جوبا لكنها تطلب أن يكون النظام ممثلا لجميع شرائح المجتمع فى هذه الأقاليم بما يتماشى مع الدستور الصومالى".

وشهدت مدينة كسمايو فى الأيام الأخيرة اضطرابات أمنية وسياسية جددت المخاوف من نشوب حرب قبلية، وذلك بعد الإعلان عن أكثر من رئيس لدولة "جوبا لاند" الإقليمية، التى تشمل كسمايو الشهر الجاري.

وأضاف أن "المشكلة الصومالية ستبقى عالقة فى ظل غياب النقاش الجاد بين أبناء الشعب الصومالى لحل مشاكله بنفسه بعيدا عن التدخل الأجنبي" دون أن يشير إلى طرف بعينه.

وطالب الرئيس الصومالى جميع أطياف المجتمع بـ"تأييد" المؤتمر التصالحى الذى ستنظمه الصومالية خلال الأسابيع القادمة من أجل إيجاد حل للنزاع القائم فى منطقة جوبا لاند، داعيا المجتمع الدولى إلى "دعم مساعى الحكومة الهادفة إلى إنهاء النزاع فى جنوب الصومال".

وتمثل قضية جوبا لاند حجر عثرة أمام الحكومة الصومالية الوليدة التى تعتبر أول حكومة رسمية فى الصومال بعد نحو عقدين من الاضطرابات.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365