انعقاد أول اجتماع أمريكي ياباني كوري لرؤساء هيئات أركان القوات المسلحة

عقد رؤساء هيئات أركان القوات المسلحة لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان أول اجتماع لهم في مدينة (هاواي) الأمريكية على هامش التدريبات العسكرية المشتركة في المحيط الهادئ (ليمبيك)، حيث ناقشوا أوضاع الأمن الإقليمية وآخر المستجدات في البرنامج النووي لكوريا الشمالية.
>وأفاد بيان مشترك صادر عن رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الكورية الجنوبية تشوي يون هي ونظيره الأمريكي مارتن ديمبسي والياباني إواساكي سيجيرو- نقلته وكالة أنباء «يونهاب» الكورية الجنوبية الأربعاء- بأن المجتمعين ناقشوا قضية أوضاع البيئة وتبادلوا وجهات النظر حول سبل إحلال الاستقرار وتعزيز السلام في المنطقة.
>وكان اجتماع وزراء الدفاع بين الدول الثلاث يعقد على هامش اجتماع الأمن الآسيوي المنعقد في سنغافورة سنويا، غير أن اجتماع رؤساء هيئة الأركان هو الأول من نوعه، حيث عقد تلبية لدعوة رئيس هيئة أركان القوات الأمريكية.
>من جانبه، قال مسؤول في هيئة الأركان الكورية- رفض كشف اسمه- إن هناك مجالا يتطلب التعاون عسكريا في حال ظهرت قضية الأسلحة النووية الكورية الشمالية كتهديدات واقعية للدول المعنية، مما يلمح بإمكانية إجراء المناقشة حول التهديدات النووية والصاروخية من قبل .
>وأضاف المسؤول «إن الدول الثلاث ظلت تمارس مناورات التفتيش والإنقاذ بصورة مستمرة، حيث ستجري المناورات المعنية بعد انتهاء تدريبات ليمبيك».
>يشار إلى أن تدريبات (ليمبيك) هي تدريبات عسكرية للقوات المتعددة الجنسيات تجرى كل عامين، وتشارك في دورة العام، 23 دولة آسيوية منها الصين وبروناي اللتان تشاركان في التدريبات لأول مرة، بينما تنشر تدريبات هذا العام حوالي 40 سفينة ونحو 200 طائرة و25 ألف عنصر من القوات العسكرية.

SputnikNews