«بيل جيتس» ينصح الشباب العربي بالتركيز على العلوم لتطوير بلادهم

قال مؤسس شركة مايكروسوفت، «بيل جيتس»، إنه يكرس حياته حاليا للقضاء على الأمراض وتحسين أحوال العالم، ناصحًا الشباب العربي بالتركيز على مجالات العلوم في دراساتهم لتطوير بلدانهم.

وأوضح «جيتس» في مقابلة خاصة مع قناة «سكاي نيوز عربية»، الأحد، «أنا رجل محظوظ جداً. لقد سنحت لي الفرصة لتأسيس «مايكروسوفت» ودعم الابتكارات، وهذا علمني كثيراً كيف يمكن للابتكار أن يساعد الناس، والآن أكرس وقتي لاستخدام هذه الموارد ومهاراتي لمساعدة من هم بأمسّ الحاجة لها».

وتابع: «التكنولوجيا تعطينا أدوات أفضل والعالم يتحسن رغم التعقيدات التي نشهدها، وأريد أن أقوم ما بوسعي لتحسين العالم وأنا ملتزم بذلك».

وأكد «جيتس» أنه يكرس كل وقته حاليا للعمل مع منظمته الخيرية مع زوجته، وأن القضاء على شلل الأطفال هو أولويته، قائلا: «رغم التحديات نحن متفائلون أننا سنقضي على المرض بحلول عام 2018».

وأضاف: «لا نملك ضمانا للنجاح. وأنا مستعد للتحدي وكثيرا ما أسمع البعض ينادون بالتخلي عن هذا الهدف، لكن هذا يعني أن مئات آلاف الأطفال سيموتون، أو يصابون بالشلل سنويا حول العالم. لدينا شركاء ممتازون مثل حكومة الإمارات التي تملك موارد جيدة وأهم من ذلك لدى الإمارات القدرة على التواصل والتأثير على ذوي الأطفال في الدول المختلفة».

ونصح «جيتس» الشباب العربي بالتركيز على مجالات العلوم في دراساتهم لتطوير اقتصاد بلدانهم.

وأشار مؤسس «مايكروسوفت» إلى أن «قطاعي الصحة والزراعة هما أفضل القطاعات من ناحية عائدها المادي، لكن أرى أن المرحلة المقبلة هي العمل على تقوية قطاع التعليم».

وعن الإبداع في الشرق الأوسط، قال «جيتس»: «أعتقد أن القدرة على الإبداع موجودة في الشرق الأوسط، لكن ما يعيقها هو نظام التعليم».

SputnikNews

شبكة عيون الإخبارية