"إعمار مصر" تطرح مناقصة بين شركات التنسيق لتشجير مشروع "ميفيدا" العقارى

"إعمار مصر" تطرح مناقصة بين شركات التنسيق لتشجير مشروع "ميفيدا" العقارى "إعمار مصر" تطرح مناقصة بين شركات التنسيق لتشجير مشروع "ميفيدا" العقارى

أعلنت شركة إعمار عن طرح مناقصة لتنسيق وتشجير مشروع ميفيدا بأكثر من 18 ألف شجرة و4 آلاف نخلة، سيتم زراعتها فى المناطق المفتوحة، والتى تحتوى بالإضافة إلى 33 فدان سنترال بارك، على عدد من الوديان الطبيعية الرئيسية، تتفرع إلى وديان فرعية تضم العديد من الشرايين الخضراء المتشابكة التى يتفرد بها المشروع، مما يجعله من أقل المشروعات كثافة فى المنطقة.

وتقدر المساحات المبنية فى المشروع بحوالى 764,347 متر مربع من 3.8 مليون متر مربع، تمثل 19% فقط من الحجم الكلى للأرض، أى أكثر من 25 مترا مربعا من المساحات الخضراء لكل فرد، وهو أعلى من المعدلات العالمية (12-15 متر مسطح).

وكانت الشركة قد تعاقدت بالفعل مع عدد من الشركات المتخصصة فى مجال أعمال تنسيق المواقع، لتنفيذ ممرات ومناطق مظللة ونافورات مياه باستخدام أحجار طبيعية مختلفة تعطى للحدائق أشكال رائعة الجمال، وتوفر مسارات مشاه ومسطحات مظللة لقاطنى ميفيدا، لإقامة الحفلات والتجمعات.

كما قامت الشركة بتنفيذ صرف لمياه الأمطار والمياه السطحية بمواصفات عالمية، ضمن المسطحات المزروعة، حيث تتجمع المياه وتوزع على مسطحات بأرضيات مصممة بانواع وأشكال من الأحجار الطبيعية والزلط وبعض أنواع الزراعات التى تسمح بالامتصاص السريع للمياه، وفى نفس الوقت تحافظ، بل وتزيد من الشكل الجمالى للمشروع.

وأوضح المهندس عبد الناصر طه- مدير تطوير مشروع ميفيدا- أن المشروع محاط بأسوار مزروعة بأشجار الزيتون والصنوبر، بالإضافة إلى أنواع مختلفة من أشجار الجهنمية دائمة التزهير. كما نجد فى كل بوابة من بوابات المشروع الرئيسية أعداد متفاوتة من أحواض الزراعة الضخمة ذات أشجار وأزهار متنوعة الألوان والأشكال، لتضفى انطباعا جماليا فريدا ومميزا عند الدخول إلى ميفيدا.

وأضاف "تتميز ميفيدا بأنواع من الزراعات والأشجار الملائمة للبيئة والأجواء المصرية، مما يوفر أقل أستخدام للمياه مع الاحتفاظ بطبيعة المشروع الخضراء.

ويتم استخدام مياه الرى المعالجة، بعد أن تخضع إلى مراحل معالجة إضافية حسب المواصفات العالمية، وهو ما يزيد من كفاءة المشروع، ويقلل تكاليف الرى التى يتحملها السكان فى المستقبل، ويجعل ميفيدا فى مقدمة المشروعات التى تحافظ على البيئة، من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة فى الرى عن طريق توصيل الشبكة بمحطة أرصاد جوية، لتتمكن من قياس درجات الحرارة ونسبة الرطوبة، بحيث تتم أعمال الرى تلقائيا، وعلى حسب احتياج المزروعات من المياه".

والجدير بالذكر أن ميفيدا تمتد على مساحة 3.8 مليون متر مربع، وتتميز بموقعها الحيوى فى قلب القاهرة الجديدة على بعد دقائق معدودة من الجامعة الأمريكية فى التجمع الخامس.
>

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365