المتحدث باسم «المصالحة بين الهلايل والدابودية»: نتجه إلى منحدر خطر ويجب على الجميع التكاتف

المتحدث باسم «المصالحة بين الهلايل والدابودية»: نتجه إلى منحدر خطر ويجب على الجميع التكاتف المتحدث باسم «المصالحة بين الهلايل والدابودية»: نتجه إلى منحدر خطر ويجب على الجميع التكاتف

الدابودية والهلايل بالاحضان

قال الشريف إدريس الإدريسى، المتحدث باسم لجنة المصالحة بين قبيلتى «الهلايل» و«الدابودية»، أنه لا يجب تحميل الأمن وحده مشكلة تجدد الاشتباكات ، اليوم الخميس، مما أدى إلى مصرع اثنين من عائلة الدابودية .

وأكد أنه لابد على الجميع أن يعلم أننا نتجه إلى منحدر خطر، وان كل من يحاول ان يلعب بأمن واستقرار البلاد سيواجه بكل حزم وقوة ، مشيراً إلى أنهم سوف يتحركون الآن لعقد اجتماعات مع الطرفين للتوصل إلى اسباب تجدد الاشتباكات فى محاولة لوأد الفتنة بينهما .

وأوضح أن التحدى الرئيسى هو اقناع الشباب من الطرفين بضرورة التوصل إلى حلول سلمية بين الطرفين ونبذ العنف الذى يؤدى إلى مزيد من الضحايا بسبب تصرفات طائشة وغير مسئولة .

كانت اشتباكات قد تجددت ، اليوم الخميس، بين القبيلتين، وأسفرت عن مصرع 2 من عائلة الدابودية .

أونا