أخبار عاجلة

ولي العهد يؤكد على «العدل والمساواة» في قبول طلاب الكليات العسكرية

ولي العهد يؤكد على «العدل والمساواة» في قبول طلاب الكليات العسكرية ولي العهد يؤكد على «العدل والمساواة» في قبول طلاب الكليات العسكرية

    بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع حفظه الله، وقفت "الرياض" وعدد من وسائل الإعلام المحلية صباح أمس على إجراءات الفرز المبدئي للقبول بالكليات العسكرية لهذا العام، وشهدت وسائل الإعلام مراحل وآليات القبول وإعلان أسماء المرشحين قبل إعلانها رسمياً على موقع الوزارة، وذلك خلال زيارة قامت بها وسائل الاعلام لمقر اللجنة المركزية لقبول طلاب الكليات العسكرية ولجنة قبول الجامعيين لحظة الفرز وإعلان النتائج.

إعلان أسماء 6800 مرشح في الحربية والبحرية والجوية والدفاع الجوي

وشهدت عملية "الفرز الآلي" للمرشحين والتي وجه بها سمو ولي العهد والتي تطبق للعام الثاني على التوالي شفافية ووضوحا تاما لا يتدخل فيها العنصر البشري نهائياً حيث تتم المفاضلة بين المتقدمين آلياً لضمان تحقيق العدل والمساواة بين كافة المتقدمين واختيار الأعلى درجات من بينهم، وفق توجيهات سمو ولي العهد حفظه الله.

اللواء العريني: أعطينا الفرصة لأكبر عدد ممكن ونراعي الدقة في بيانات المرشحين والاحتياط

وبلغ عدد المرشحين مبدئياً (6800)متقدم، منهم (2500)مرشح من كلية الملك عبدالعزيز الحربية، و(1000)مرشح من كلية الملك فهد البحرية، و(2200)مرشح من كلية الملك فيصل الجوية، و(1100)مرشح من كلية الملك عبدالله للدفاع الجوي.

وأطلعت اللجنة الصحفيين على بيانات وأرقام الطلاب ودرجات القدرات والتحصيل والثانوية والمعادلة وآلية القبول وفق الاعلى درجات عبر شاشة عرض إلكترونية، حيث سيتم نشرها عبر بوابة الوزارة وارسال رسائل للطلبة الذين تم فرزهم ورشحوا لإكمال اجراءات الترشيح الاخرى كالمقابلة الشخصية والكشف الطبي واختبار اللياقة وباقي الاجراءات الاخرى.

وقال اللواء المهندس الركن عبدالله العريني رئيس اللجنة المركزية لقبول طلاب الكليات العسكرية ولجنة قبول الجامعيين إن اللجنة تنفذ توجيهات سمو ولي العهد في تحقيق العدل والمساواة لأبنائها طلبة الكليات العسكرية مشيرا الى انهم الان في المرحلة الثانية من القبول وهي مرحلة الفرز الآلي وذلك بعد مرحلة التسجيل التي سبقتها والتي تمت عن طريق موقع الوزارة.

ولفت اللواء العريني الى ان الامر الكريم وجه بأن تضرب درجة الثانوية العامة التي حصل عليها المتقدم في 30 وكذلك درجات القدرات، والتحصيل في 40% ثم تعمل نسبة مركبة للمعادلة.

وفي سؤال ل"الرياض"حول نسبة الخطأ في الفرز الآلي والاجراءات المتبعة للطلبة الاحتياط، أوضح رئيس اللجنة انهم يراعون تماما جميع المقبولين ويسعون لإعطاء الفرصة لأكبر عدد ممكن مشيرا الى ان نسبة الخطأ قليلة جداً، موضحا ان الكفايات على سبيل المثال شرط من شروط القبول الا انهم يعطون الفرصة للطلبة للاختبار الى شهر رمضان وتؤخد درجات الكفايات من المركزالوطني، واستطرد قائلا :لو اننا لسنا حريصين على الطلبة لاستبعدنا من ليس لديه كفايات ولكننا في الفرز الآلي لانطلب الكفايات في هذه المرحلة، مضيفا ان الطلبة الذين لم يرشحوا باقون في الاحتياط ولو احتاج الوضع الى ترشيحهم سيتم ذلك وبنفس الآلية.

وفي سؤال عن معايير قبول الطلبة غير السعوديين في الكليات العسكرية افاد اللواء العريني انهم مسؤولون فقط عن طلبة الكليات العسكرية الداخلية اذ انهم لجنة مركزية تطبق شروط القبول فقط ولاعلاقة لها بالطلبة الاجانب الذين لهم جهات اخرى.

وعن آلية التعامل مع الخطأ فيما لو حصل من المتقدمين انفسهم اكد العريني انهم لايعتمدون كثيرا على الارقام التي يقدمها الطالب من باب المساعدة له حيث يهمهم فقط رقم الهوية الوطنية، اما جميع البيانات الاخرى فتؤخذ من الجهات الرسمية كشهادة الثانوية العامة يتم اخذها من وزارة التربية والقدرات والتحصيل والكفايات من المركز الوطني الذي لديهم تواصل مباشر معه لأخذ تلك البيانات وذلك حتى نتأكد منها ونبعد أي خطأ قد يحدث من الطالب في الادخال ونضمن ان الدرجات صحيحة 100%.

هذا وشهد عملية الفرز المبدئي الآلي العميد الركن وليد الحجيلي من لجنة القوات البرية، والعميد البحري الركن زهير مرسي من لجنة القوات البحرية، والعميد الطيار عماد العيدان من لجنة القوات الجوية، والعقيد الركن حمد العثمان من لجنة الدفاع الجوي، حيث شاركوا في عملية الفرز وتحديد عدد المرشحين من المتقدمين حسب احتياج كل كلية.