أخبار عاجلة

اتحاد المرأة الفلسطينية:عودة مصر لقيادتها انتصار للقضية الفلسطينية

اتحاد المرأة الفلسطينية:عودة مصر لقيادتها انتصار للقضية الفلسطينية اتحاد المرأة الفلسطينية:عودة مصر لقيادتها انتصار للقضية الفلسطينية

نائب رئيس اتحاد المرأة الفلسطينية-آمال الأغا

قالت نائب رئيس اتحاد المرأة الفلسطينية، آمال الأغا، إن انطلاق لقيادتها وريادتها السابقة، وتحديداً بعد العُرس الديموقراطي الأخير بانتخاب رئيساً، ينعكس بشكل إيجابي على الدول العربية كلها، فضلاً عن الانتصار للقضية الفلسطينية.

وأضافت الأغا في حوارٍ لها ببرنامج “نساء في السياسة”، الذي يُذاع على قَناة “الغد العربي”، مساء اليوم، مع الإعلامية أسما راجح، أن: “الفلسطيني عَز عليه، عندما كان يتم معاملته على أنه أجنبي في مصر خلال الفترة الماضية، وتحديداً بعد غلق معبر رفح”.

وأوضحت الأغا أن الشعب الفلسطيني عاني أيضاً، عندما كان يُواجه اتهامات خطيرة من الدولة المصرية، متابعة أن الشعب تفهم هذا الموقف التي كانت تمر به الدولة، قائلة: “كنا نقول مش دي مصر اللي نعرفها”، متابعة أنه عز علينا “عندما كان ضبط فلسطيني وهو يحمل متفجرات”، قائلة: “يجب أن يفهم الذي يحمل هذه المتفجرات أن عدوه الرئيسي هو الاحتلال الإسرائيلي”، مشيرة إلى أن أجندة الفلسطينيون تحرير فلسطين، وإقامة الدولة الفلسطينية التي عاصمتها القدس.

واستدركت: “الاحتلال الإسرائيلي لا يعترفون بالحصانة للدبلوماسيين الفلسطينيين”، موضحة أن إسرائيل قامت بإرتداء الثوب الفلسطيني لمضيفات طيرانها، مشددة على أن الحفريات لم تثبت وجود أي حق لليهود في فلسطين، لافتة إلى أن إسرائيل تُسيطر على الإعلام الغربي، وتحديداً في أمريكا، لكي تُثبت للعالم بأن القدس تابعة لإسرائيل.

وشددت الأغا على أن المرأة الفلسطينية تُناضل في المجالين المدني والاجتماعي، متابعة أن المرأة المصرية هي أول من ساندت شقيقتها الفلسطينية في قضية وموضوع جنسية الأبناء، مشيرة إلى أن اتحاد المرأة حريص على إحياء المناسبات.

وفي نهاية حديثها قالت الأغا إن الشباب الفلسطيني، المقيم في دول الغرب، وتحديداً في أمريكا وآوروبا، يأتي إلى زيارة فلسطين، لكي يحكي للعالم عن حجم المعاناة التي يَتعرض لها الشعب الفلسطينى.

أونا