وزيرة التضامن الاجتماعي: سنقود حملة لحماية الشباب من التدخين

وزيرة التضامن الاجتماعي: سنقود حملة لحماية الشباب من التدخين وزيرة التضامن الاجتماعي: سنقود حملة لحماية الشباب من التدخين

غادة والي-وزير التضامن الاجتماعي

تعلن غادة والى، وزيرة التضامن الاجتماعى، غدًا الخميس عن آخر نتائج المسح القومى الشامل حول مشكلة المخدرات، والذى أعده صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى حول تعاطى المخدرات، ويتضمن نسب التعاطى والإدمان تطورات المشكلة وخصائصها والفئات والشرائح الأكثر عرضه لها .

وقالت غادة والى فى تصريحات صحفية لها اليوم إنَّ الوزارة ستقود حملة من خلال صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى ، وسيتم الإعلان عن تفاصيلها غدا ، بمشاركة الوزراء المعنيين والشخصيات العامة ورؤساء القنوات الفضائية وكبار الإعلاميين والفنانين والرياضيين لحماية الشباب من التدخين والمخدرات.

وأضافت أنَّ المسح يشكل أول خريطة متكاملة عن مشكلة المخدرت فى ،  وأماكن انتشارها، وعدد الأشخاص التى تتعاطى المواد المخدرة وأعمارهم ، فضلا عن إعلان دراسة بشأن تحليل دور الدراما فى تناول مشكلة التدخين والمخدرات وآثارها السلبية على المشاهدين ، وذلك تحت رعاية المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء وبحضور الوزراء المعنيين.

وأوضح عمرو عثمان مدير صندوق مكافحة، وعلاج الإدمان، والتعاطى أن وزيرة التضامن الاجتماعى غادة والى ستقوم بتوقيع بروتوكول على هامش المؤتمر مع رئيس جامعة الأزهر وذلك لدخول قوافل المتطوعين من الشباب داخل (80) كلية بالجامعة لتوعية الطلاب بالآثار السلبية من تعاطى المواد المخدرة والعمل على حمايتهم ، لافتا إلى أن الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر وافق على دمج طرق الوقاية من التدخين والمخدرات بالمناهج التعليمية للمعاهد الأزهرية اعتبارا من العام الدراسى المقبل وأن فضيلته كلف لجنة لتضمين محتوى علمى متكامل بالمناهج التعليمية عن كيفية الوقاية من المخدرات وفقاً للتصور الذى سيضعه الصندوق بالتنسيق مع خبراء اللجنة.

أ ش أ

أونا