«راسموسن»: لا يحق لأي دولة من خارج الحلف الاعتراض على توسعته

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلنطي «ناتو»، أندرس فوج راسموسن: «إن الحلف سيستمر في سياسة الباب المفتوح التي ينتهجها، مؤكداً أن أي دولة ثالثة لا تمتلك حق النقض الفيتو فيما يتعلق بتوسعة الناتو، في إشارة إلى ».

وجاءت تصريحات راسموسن قبيل انعقاد اجتماع وزراء خارجية الناتو في بروكسل الأربعاء. وأشار راسموسن إلى أن عشاء عمل عُقد مساء الثلاثاء بحث التطورات التي حققتها 4 دول ترغب في الانضمام للحلف هي جورجيا والبوسنة والهرسك ومقدونيا والجبل الأسود.