أخبار عاجلة

بعد 40 عاماً...رعب الموت يعود مع "عشرة عبيد صغار"

بعد 40 عاماً...رعب الموت يعود مع "عشرة عبيد صغار" بعد 40 عاماً...رعب الموت يعود مع "عشرة عبيد صغار"

الثلاثاء 24-06-2014 20:56

بيروت_علي حلاّل

قبل نحو 40 عاماً، عرضت شاشة تلفزيون "لبنان" مسلسل "عشرة عبيد صغار"، المقتبس من قصّة للكاتبة الكبيرة "أغاتا كريستي"، والتي تدور حول عدد من الأشخاص، يُدعون إلى زيارة منزل في إحدى الجزر، حيث يُقتل، في كلّ ليلة، أحدهم في ظروف غامضة. وفي الأثناء، يبقى القاتل مجهولاً حتى الحلقة الأخيرة من المسلسل. واليوم، من عام 2014، يعود المسلسل من جديد بنفس العنوان، وإن اختلف تقنيات وممثلين وكاتباً ومخرجاً.
يعتبر المنتج مروان حداد أنّ "عشرة عبيد صغار" الجديد يتميّز بالهويّة وبالنوعيّة. ففي رمضان، تكون المسلسلات بأغلبها رومانسيّة وكوميديّة، في وقت يقوم هذا المسلسل على الرعب والتشويق، وهو ما نراه لأول مرّة في العصر الحديث".
وأوضح حداد أنّ "ما سنراه ليس له علاقة بالمسلسل القديم"، مشيراً إلى أنّ كاتب العمل "طوني شمعون" قد "أخذ فكرة العشرة أشخاص، وترجمها لتناسب العصر الحديث، برغم أنّ الفكرة مقتبسة من رواية And Then There Were None للبريطانية آغاتا كريستي".
وتمنّى حداد أن يكون هذا المسلسل حصاناً أسود في رمضان، برغم الكمّ الهائل من المسلسلات التي ستُعرض في هذا الشهر.
العمل التلفزيوني المنتظر الذي تعرّضه قناة mtv في شهر رمضان، عبارة عن 30 حلقة من الرعب المتواصل، الذي لن يُصيب إلا المشاهدين، فيما صنّاع العمل وممثلوه راسخون في أدوارهم، من دون أن يُصيبهم خوف جرّاء المقارنة بين عملهم وبين المسلسل القديم، معتبرين أنّ الزمن اختلف، وكذلك الصورة تغيّرت، والتقنيات أصبحت أكثر حداثة، ما سيجعل العمل ذا صورة جديدة بأعين المشاهدين.
الممثلة تقلا شمعون تعترف بأن "الدور الذي تلعبه جديد عليها، وستطلّ بـ"لوك" مختلف عمّا تعوّد عليه الناس"، لافتة إلى أنّ "ما يدور من أحداث في المسلسل مخيف جداً".
الإعلامية والممثلة، ريتا حرب، قالت إنها لا تخاف من المقارنة مع العمل القديم، فهو مسلسل رائع وناجح من قبل، مشدّدة بقولها: "ولذلك نعيده من جديد، وطوني شمعون قام بقصة قوية ومعالجة جديدة للأحداث".
وعن عرضه في رمضان، رأت ريتا أنّ ذلك "سيف ذو حدين وجميل أن تكون بالسباق الرمضانيّ، وكثير من المسلسلات لا تأخذ حقها، وإنما "عشرة عبيد" صغار مختلف ولا يشبه أيّ مسلسل آخر، وهو يستحق المتابعة".
الممثل كارلوس عازار أشار إلى أنّ "دوره ممتع، وفيه الكثير من التسلية، كونه دوراً لا يأسر الممثل، ويُمكن التحرك بالنص كما تشاء".
من جهته، يلعب الممثل وسام حنا دور "حسان" الرجل الأرستقراطي، الذي يملك الكثير من المال، ويُشير إلى تناقض في شخصيّته، إذ يتمتع مرّةً بالقوة، ومرّة يكون جباناً.
ورأى حنا أنّ "هذا المسلسل هو لننافس أنفسنا به، وهو المسلسل اللبناني الوحيد، وهذا هو التحدّي الذي قام به مروان حداد، وهو لا يشبه غيره من الآن ولغاية 10 سنوات".
ورأت الفنانة والممثلة بريجيت ياغي، التي تلعب دور "ليال مطر" أنّ "العمل يختلف عن غيره من جهة الإخراج والقصّة، وهو من أصعب المسلسلات التي يمكن تصويرها، كون الأشخاص العشرة مرتبطين ببعضهم البعض".
يبقى أن نشير أخيراً، إلى أنه تمّ خلال إطلاق المسلسل عرض الحلقة الأولى منه أمام الصحافة والإعلام، حيث لاقى استحسان الحاضرين، ما يبشّر بعمل ضخم، من الممكن أن يكون منافساً قوياً في الشهر الفضيل.

سيدتي