أخبار عاجلة

“النقابات المهنية” تبحث مع موسى إمكانية الدخول في تحالف انتخابي

“النقابات المهنية” تبحث مع موسى إمكانية الدخول في تحالف انتخابي “النقابات المهنية” تبحث مع موسى إمكانية الدخول في تحالف انتخابي

عمرو موسى

قال عمرو موسي، رئيس لجنة الخمسين،إن :”النقابات المهنية هي العمود الفقري للبلاد،وأن دورها أهم من الأحزاب السياسية”،موضحا أنه لا يصح أن تدخل النقابات المهنية الانتخابات البرلمانية منفصلة.

وأكد موسى أن النقابات المهنية سيكون لها دور مهم في التحالفات التي سيتم الإعلان عنها مستقبلا،لأن دورها في بناء الدولة مهني أكثر مما هو سياسى.

وأضاف عمرو موسي ,في كلمة له خلال اجتماع النقابات المهنية الذي انعقد صباح اليوم،بمقر نقابة التجاريين،لبحث إمكانية تكوين تحالف لخوض الانتخابات البرلمانية،ومناقشة آخر مستجدات قائمة اتحاد النقابات المهنية،أن المشكلة الحالية التي تعاني منها البلاد ليست مشكلة اقتصادية،ولكنها مشكلة إدارة حكم،مضيفاً أن تعاني منذ أكثر من 30 عاما من سوء إدارة الحكم.

ودعا إلى ضرورة وجود موقف وطني قوي من الجميع خلال الفترة المقبلة،لمساعدة الرئيس عبد الفتاح ، في إنجاز خارطة الطريق وإكمال الاستحقاقات الانتخابية.

من جانبه،قال أسامة برهان نقيب الاجتماعيين,أمين عام اتحاد النقابات المهنية،إن الاجتماع ناقش توسيع دائرة النقاش المجتمعى لخوض المهنيين انتخابات مجلس النواب المقبل،مشيرًا إلى أنه سيتم التواصل مع الائتلافات الأخرى لإعلان القرار النهائى إما بالانضمام لأحد التحالفات أو خوض الانتخابات منفردين.

وأضاف:”نتواصل مع جميع الائتلافات والشخصيات العامة بما فيهم القوى المدنية و إتحاد العمال و الفلاحين,لتوحيد الصف,وإعلاء المصلحة العامة،ويجب أن تبتعد المشاركة عن المصالح الشخصية”.

وشهد الاجتماع خلافات بين الحضور،خاصة فيما يتعلق برئاسة الاتحاد،وانتهي علي الاتفاق علي تداول رئاسة الاتحاد وأن يرأس النقيب,الذي يستضيف الاجتماع إدارة الجلسة.

أونا