أخبار عاجلة

كرواتيا Vs المكسيك.. معركة الحسم

كرواتيا Vs  المكسيك.. معركة الحسم كرواتيا Vs المكسيك.. معركة الحسم

نعم هي معركة، معركة بمعني الكلمة، إذ يلتقي منتخب كرواتيا أمام المكسيك، والفائز وحده يصعد إلى دور الـ16 من 2014.

وتلعب كرواتيا مع المكسيك يوم الاثنين على ملعب أرينا بيرنامبوكو بمدينة ريسيف البرازيلية ضمن مباريات الجولة الأخيرة من المجموعة الأولي.

كرواتيا .. الفوز فقط

يدخل منتخب كرواتيا اللقاء وهو في المركز الثالث في المجموعة برصيد 3 نقاط من فوز على الكاميرون والخسارة من البرازيل في الافتتاح.

ولا يملك منتخب كرواتيا سوي الفوز، الفوز فقط لا غير من أجل الصعود إلى دور الـ16 من البطولة بجوار البرازيل، وعلى حساب المكسيك.

وقد تأتي هدية كاميرونية من السماء لكرواتيا، بمساهمة أسود الكاميرون في تعثر البرازيل، مع فوز كرواتيا يجعلها تتصدر المجموعة على حساب السامبا.

وعلى الرغم من صعوبة تعثر البرازيل أمام "حصالة المجموعة" الكاميرون، فأن كرواتيا تصب كامل تركيزها فقط من أجل الفوز، ولن يفرق التصدر من عدمه.

المكسيك .. التعادل يكفي

بعد تقديمها أداء أكثر من رائع أمام البرازيل والخروج بنقطة كانت مستحقة تماما، يدخل المكسيك المباراة بأفضلية المركز الثاني برصيد 4 نقاط بالتساوي مع البرازيل وبفارق نقطة مع كرواتيا.

ويكفي منتخب المكسيك التعادل في الجولة الأخيرة من أجل ضمان الصعود إلى دور الـ16 من المونديال، من إمكانية ضئيلة لتصدر المجموعة مع تعثر برازيلي غير متوقع حدوثه أمام الكاميرون.

وكانت المكسيك قد فازت في أول لقاء لها على الملاعب البرازيلية أمام الكاميرون قبل أن تقدم أداء مبهر أمام السامبا جعلها مرشحة فوق العادة للوصول إلى الأدوار القادمة.

تاريخ مُبشر

طوال تاريخ المنتخبين لعبا سويا ثلاث مباريات لم تنتهي أيا منهم بالتعادل، فحققت كرواتيا الفوز مرتين بينما فازت المكسيك مرة واحدة، وسجلت كرواتيا 5 أهداف في مقابل هدفين للمكسيك.

تاريخ مبشر لكرواتيا، ولكن.. بالعودة إلى انتصار المكسيك الوحيد على كرواتيا، فكان في مونديال 2002، انتصار أقصي كرواتيا خارج المونديال من دور المجموعات، وهو ما قد يتكرر مجددا.

أرقام كُتبت وتاريخ سيكتب، فمن يتأهل على حساب من؟

ثغرة المباراة

حراسة المرمي، في المكسيك نقطة قوة وفي كرواتيا ثغرة قاتلة.

جييرمو أوتشوا حارس المكسيك وقف كالسد أمام مهارات نيمار ورأسيات تياجو سيلفا وتسديدات أوسكار، ومع حفاظ الأخير على نظافة شباكه طوال المونديال، فمن المنتظر أن يكون حصن آمان للمكسيك في اللقاء.

على الجانب الآخر ظهر ستيبي بليتيكوسا حارس كرواتيا متواضعا للغاية أمام السامبا في الافتتاح متسببا في خسارة منتخب بلاده ولو بشكل غير مباشر.

بالتأكيد الأجواء البرازيلية أثرت على مستوي بليتيكوسا، ولكن ما زال الحارس متواجدا عديم الثقة في أذهان جماهير كرواتيا.

تصريحات المباراة

"الحاجة إلي الفوز ربما تصنع الضغوط لكننا نستمتع بكرة القدم التي نقدمها وسنحقق أحلامنا" - نيكو كوفاتش مدرب كرواتيا.

" لن نلعب من أجل التعادل" رفائيل ماركيز كابتن المكسيكي.

فيديو اليوم السابع