مذكرة تفاهم بين أذربيجان ومركز معلومات مجلس الوزراء

مذكرة تفاهم بين أذربيجان ومركز معلومات مجلس الوزراء مذكرة تفاهم بين أذربيجان ومركز معلومات مجلس الوزراء

يعكف حاليا مركز معلومات ودعم اتخاذ القرار التابع لمجلس الوزراء على إعداد مذكرة تفاهم للتوقيع عليها بين المركز ومركز الدراسات الاستراتيجية بجمهورية أذربيجان والمعروف بـ"s a m" والتى تشمل توسيع دائرة العلاقات الثنائية بين وأذربيجان فى مجالات التعاون الاقتصادى والثقافى والمنح الدراسية والفنون الحديثة.

جاء ذلك خلال استقبال ياسر على للسفير الأذربيجانى بالقاهرة والوفد المرافق له والذى ضم كل من فوزال جاسيملى وروفشان إبراهيموف رئيس فرع السياسات الخارجية وألمان عبد الله بيف المتحدث باسم وزارة الخارجية لجمهوريه أذربيجان.

وقال الدكتور ياسر على، مدير مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار إلى أن العلاقات بين مصر وأذربيجان حققت فى مجال التعليم نجاحا كبيرا منذ عام 1992 وحتى اليوم مرجعا ذلك إلى أن مصر كانت فى مقدمة الدول التى اعترفت باستقلال أذربيجان وقامت على أثرها مصر بفتح سفارتها بالعاصمة باكو من نفس العام وأن البلدين يقومان بالتعاون والتنسيق مع المنظمات الدولية كالأمم المتحدة ومنظمه التعاون الإسلامى.

أضاف على فى تصريح لـ"اليوم السابع" أن كلا المؤسستين مركز المعلومات ومركز الدراسات الاستراتيجية "يهتمان بالدراسات المستقبلية والخطط التنموية فى المجالين السياسى والاقتصادى لافتا إلى أن مركز المعلومات يحرص على مناقشه النموذج الأذربيجانى فى التنمية السياسية والاقتصادية وخطتها لعام 2020 والتى تساعد مصر فى إعداد رؤية لدراسات مستقبليه لعام 2030 فيما يخص الموضوعات البحثية المشتركة فى السياسات المحلية والتحليل الاقتصادى والتحديات التنموية.

ومن جانبه قال السفير شاهين عبد الله سفير جمهورية أذربيجان بالقاهرة إن السنوات الثمان الأخيرة شهدت تراجعا كبيرا فى معدل الفقر من 8%إلى 4,9% العام الجارى لافتا إلى أن أذربيجان تعمل جاهدة للقضاء على الفقر ليصبح معدله صفر وأن بلادة يواجه العديد من التحديات فى رؤيته الجديدة من أهمها منافسه القطاع الخاص.

أشار عبد الله إلى أن أذربيجان تعد أول بلد مسلم يمنح المرأة نفس الحقوق القانونية التى يتمتع بها الرجل ومنها حق الاقتراع العمومى عام 1918ووجه عبد الله الدعوة لزيارة وفد من مركز المعلومات المصرى إلى جمهورية أذربيجان لدعم سبل التعاون المشترك بين البلدين.

وفى نفس السياق عرض فوزال جاسيملى رئيس قسم التحليل الاقتصادى بمركز الدراسات الاستراتيجية بأذربيجان النموذج الأذربيجانى فى التنمية السياسية والاقتصادية وخطة بلادة لعام 2020 والتى تتضمن تغيير اتجاه الاقتصاد من الاعتماد على الطاقة إلى الاهتمام بقطاعات السياحة والموارد البشرية وإنشاء سوق اقتصادى اجتماعى بهدف تنميه الطبقة المتوسطة بالمجتمع.

الجدير بالذكر أن مركز الدراسات الاستراتيجية S A M، قام باستضافة المنتدى الثالث لمراكز الفكر فى دول منظمة التعاون الإسلامى عام 2012 كما قام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار فى مصر باستضافة المنتدى الرابع مارس 2013، والذى شارك فيه وفد من أذربيجان باعتبار أن البلدين تربطهما علاقة قديمه تراجع لعام 1991.

إعلان - Ads إعلان - Ads شبكةعيونالإخبارية

مصر 365