أخبار عاجلة

العرض الأول من عناقيد الضياء

العرض الأول من عناقيد الضياء العرض الأول من عناقيد الضياء

بحضور الشيخ سلطان بن أحمد رئيس اللجنة التنفيذية للشارقة عاصمة الثقافة الإسلامية، اجتمع النجوم المشاركين في الملحمة العالمية "عناقيد الضياء" في فندق راديسون بلو الشارقة للإعلان عن إقامة العرض الأول وهم: "علي الحجار، لطفي بوشناق، محمد عساف والموسيقار خالد الشيخ"، فيما تغيب عن الحضور حسين الجسمي.

وخلال الجلسة ألقى كل من الفنانين كلمة عبر فيها عن سعادته بالمشاركة في هذا الحدث الضخم، كان من المفترض أن يكون الانطلاقة اليوم على مسرح المجاز في الشارقة بينما تأجل الافتتاح إلى يوم السبت الموافق 29 مارس بسبب حالة الطقس والأمطار.

سيشهد مسرح المجاز خمسة عروض للملحمة العالمية "عناقيد الضياء" التي تعد أكبر إنتاج فني مسرحي عن الإسلام في المنطقة والعالم، وتتميز بالمؤثرات الخاصة والهندسة المسرحية، والتقنيات الأحدث التي لم يسبق لها مثيل، وتستخدم للمرة الأولى في المنطقة، حيث تتجلى "عناقيد الضياء" مع أحدث التقنيات في عالم الصوت والإضاءة للمرة الأولى في المنطقة.

وجاءت "عناقيد الضياء" بتكليف من الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بمناسبة احتفالات الشارقة باختيارها عاصمة الثقافة الإسلامية 2014، حيث أراد سموه عملاً فنياً رفيع المستوى، وفريداً من نوعه، من حيث المضمون والأهداف، يخدم الإسلام، ويوضح حقيقته السمحة، ويعزز قيمه الإنسانية المتمثلة بالعدل والمحبة والسلام والتسامح، وفي الوقت نفسه عمل يسجله التاريخ، ويبقى أثره محفوظاً للأجيال القادمة.

ويشارك في الملحمة العالمية أكثر من 200 ممثل، ويتجاوز عدد أفراد فريق العمل 750 فرداً، وتم استخدام أحدث الأنظمة الصوتية والضوئية المسرحية في هذا العمل العالمين كما تمت الاستعانة بخبراء متخصصين في العمل المسرحي من جميع أنحاء العالم، في سبيل الوصول إلى عمل مسرحي جديد ومثير بالفعل.
المزيد من التفاصيل والمقابلات والكواليس قريباً في مجلة "سيدتي".

سيدتي