أخبار عاجلة

«الإحسان الخيرية» بوابة رعاية للمحتاجين

«الإحسان الخيرية» بوابة رعاية للمحتاجين «الإحسان الخيرية» بوابة رعاية للمحتاجين

تأسست جمعية الإحسان الخيرية عام 1990 بجهود فردية، وتم إشهارها رسمياً في مرحلتها الثانية في عام بإمارة عجمان تحت اسم "مركز الإحسان الخيري" بمكرمة سامية من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.

وتهدف الجمعية إلى الارتقاء بالعمل المؤسسي وتفعيل آلياته وتأهيل الكوادر بما يتوافق مع متطلبات العمل المؤسسي الحديث، وتنمية الموارد المالية لتحقيق متطلبات الأعمال الإنسانية والخيرية والاجتماعية، وتقديم المساعدات المالية والعينية لمختلف الحالات الاجتماعية المحتاجة، وفقاً لمعايير الجودة والتميز، إلى جانب إنشاء وإدارة المشاريع التنمويـة والوقفية بما يحقق الاستدامـة المجتمعيـة، وتقديم الرعايـة الاجتماعية والصحية والتعليمية للمحتاجين، بما يحقق الاستدامــة والاكتفاء الذاتي.

مشاريع

وتقوم الجمعية بتنفيذ العديد من المشاريع الخيرية تتمثل في معهد الإحسان لتنمية مشاريع الأسر، ويهدف المشروع إلى تحويل الأسرة من الحاجة إلى الاكتفاء.

ففكرة المشروع هي التحاق عدد من الدارسات من فئات المطلقات والأرامل والفتيات للمعهد لتدريبهن وتعليمهن فنون الخياطة والتطريز، وتمتد إلى 4 شهور، وتحصل الطالبة على شهادة وتقدم لها ماكينة خياطة هدية. مشروع الوقف الخيري، ويهدف المشروع إلى استثمار البرج الوقفي لأغراض السكن من خلال شراء أسهم وقفية، بما يعود ريعه لمشاريع الجمعية وفعالياتها المتنوعة.

والمعرض الخيري الدائم ويقوم على عرض الأثاث المستعمل والأجهزة الإلكترونية المتبرع بها من قبل المحسنين، ثم مشروع الحملة الشتوية حيث يتم توزيع بطانيات وملابس شتوية على الأسر والأيتام المسجلين لدى الجمعية، وهناك مشروع كفالة الأيتام، وتقوم جمعية الاحسان الخيرية من خلال برنامج كفالة الأيتام بتقديم المساعدات والرعاية الممكنة.

كما تقدم الجمعية المساعدات الإنسانية، حيث تقدم جمعية الإحسان الخيرية العون والسند للحالات الإنسانية في المجتمع التي ضاق بها الحال.

إلى جانب ذلك تقدم الجمعية المساعدات الطبية لمن هم بحاجة للعلاج، وتشمل الأدوية ودفع تكاليف العمليات الجراحية والأجهزة التعويضية، كما توفر الجمعية ومجمع الإحسان الطبي الخدمات الطبية المجانية، وثمة مشروع كفالة طالب العلم، ويهدف المشروع لتقديم المساعدات للطلاب الذين لا يستطيعون إكمال دراستهم لعدم توفر الإمكانيات المادية لديهم، والعمل على تأمين مستقبلهم العلمي ودعمهم بدورات تأهيلية تؤهلهم للانخراط في مجال العمل لتساعدهم على مواجهة تكاليف الحياة، وهناك مشروع الحملة الصيفية الذي يتم من خلاله توزيع مكيفات وثلاجات على الأسر المحتاجة المسجلة لدى الجمعية، ومشروع الحقيبة المدرسية ويتم توزيعها بما تحتويه من مستلزمات دراسية على الطلاب.

رؤية ورسالة

 

تتمثل رؤية الجمعية بأن تكـون رائدة من رواد الأعمال الإنسانيـة والخيريـة في دولـة الإمارات، ورسالتها تتلخص في تقديم المساعدات الماليــة والعينيــة والصحيــة لأفــراد المجتمع ذوي الدخــل المحدود، وتأهيلهم ليكونــوا قـــوة فاعلــة ومستدامــة في المجتمــع.