اختتام أعمال الهيئة الفنية لمياه النيل بين مصر والسودان بالخرطوم

اختتام أعمال الهيئة الفنية لمياه النيل بين مصر والسودان بالخرطوم اختتام أعمال الهيئة الفنية لمياه النيل بين مصر والسودان بالخرطوم

اختتمت الهيئة الفنية الدائمة المشتركة لمياه النيل بين والسودان فى دورتها الرابعة والخمسين، أعمالها بالخرطوم اليوم الخميس، بعد اجتماعات استمرت على مدى أسبوع.

وناقش الجانبان خلال الدورة عددا من المسائل والموضوعات التى تهم البلدين فى مجال مياه النيل، وشملت متابعة قرارات الهيئة فى الاجتماع السابق، وبحوث تقليل الفاقد بأعالى النيل، وموازنات الخزانات بالسد العالى وخزانات السودان، ومقاومة نبات "الهايسنت" بأعالى النيل والنيل الأبيض.

وتطرقت الاجتماعات الثنائية للجنة الخبراء الفنيين لمصر والسودان، إلى التعاون الفنى مع دول حوض النيل، وتطوير أعمال الرصد والقياس على النيل لضبط النهر، وأيضا تمت دراسة توسيع اختصاصات الهيئة لمواجهة التحديات فى حوض النيل والتحديات الطبيعية كالتغيير المناخى، والزحف الرملى وخلافه، وكذلك متابعة ما يرد من توصيات فى المؤتمرات الدولية للمياه للاستفادة من مخرجاتها.

كما تطرقت المناقشات الدورية للجنة الفنية الدائمة المصرية السودانية لمياه النيل، لدراسة جدول الأعمال للدورة الرابعة والخمسين والتى شملت كذلك شئون العلاقات الدولية والإقليمية، وتطوير الهيئة لمواكبة التغيرات والمستجدات الدولية والتعاون الفنى مع دول حوض النيل.

ويأتى هذا الاجتماع الذى بدأ الأحد الماضى بمقر الهيئة الفنية المشتركة بالخرطوم، وافتتحه وزير الموارد المائية والكهرباء السودانى معتز موسى- فى إطار الاجتماعات الدورية التى تقوم بها الهيئة لمناقشة أدائها السنوى، والعمل على رفع التوصيات اللازمة لتحقيق آمال ورخاء شعبى وادى النيل.

مصر 365