أخبار عاجلة

البابا تواضروس: "ممكن نعيش من غير "نت" أو موبايل فترة الصوم

البابا تواضروس: "ممكن نعيش من غير "نت" أو موبايل فترة الصوم البابا تواضروس: "ممكن نعيش من غير "نت" أو موبايل فترة الصوم

قرأ البابا تواضروس الثانى إصحاح 58 من سفر أشعياء النبى، الذى يتحدث عن الصوم.
> وهنأ البابا الحاضرين عظته الأسبوعية، مساء اليوم، ببدء الصوم الكبير يوم الاثنين القادم، وقال: " البعض يطلق علي هذه الفترة " موسم التوبة" ولكن التوبة فى كل وقت، لكنها فترة متضمنة أسبوع الآلام ولا يعادلها فترة فى السنة كلها وتحتاج منا استعداد ذهنى وقلبى وجسدى، هى فترة مهمة لأن يكون الإنسان يكون فيها صادقًا مع نفسه، لأن كثيرًا ما يبقى الإنسان غير واضح مع نفسه، وكأنه يرتدى قناعا، يتكلم به مع الناس، وتأتى فترة الصوم ليدخل الإنسان إلى أعماقه ويكشفها جيداً.
> وشرح أن "الرياء" أخطر ما يواجه الإنسان فى طريقه مع الرب، أو ما نسميه "شكلية العبادة" ويكون الإنسان من الخارج ممارساته جيدة، ولكن من الداخل ليس لها أثر، فهو خطية تتسلل الى نفوس المتعبدين.

وأوضح أن "المعرفة العقلانية" هى إحدى مظاهر "الرياء" فهناك من يفتخر بذاته وبما حصله من معارف وبنقول عليه فى المجتمع "أبو العريف"، ولكن تظل معرفته حبيسة العقل وليست فى القلب ولا فى الكيان.
> وأشار إلى أن إصحاح متى 23 يسمى إصحاح الويلات، حين يقول السيد المسيح: ويل لكم أيها الكتبة والفريسيون المراؤون وأحيانًا يقولون على الفريسي أنه مفرس، وكأنه حامل شهادة الدكتوراة، والكتبة هما الأشخاص الذين ينسخون أى يكتبون وكانوا مثقفين جدا ولكن ما يكتبوه لا يدخل عقلهم.
> وذكر أن الإنسان اليوم يكون صائم، لكن الحركة كثيرة، والكلام كثير،
> والأجهزة الحديثة أمامه كثيرة، فمن باب أولى نصوم عن الكلام مثلما
> نصوم عن الطعام، فهذا الصوم لابد وأن تختار الصمت وتضبط كل كبيرة وصغيرة من كلامك.

وتابع أن هناك بركات للصوم، وأول بركة ان فيه استجابة للصلوات، لأنك لما بتعيش داخل الصوم تخرج صلواتك من داخلك عميقة وتدخل فيها روح الإيمان.
> وبركة أخرى أن يصير الرب لذة للإنسان فتصوم عن طعام، لكى تتحول لذة الطعام.
> وأضاف، جرب تستغنى عن الموبايل مرة أو اثنين فى الأسبوع، فقد عاشت الناس مئات السنوات بدون موبايل.
> وحكى عن مدينة طلبت الدولة من سكانها مدة شهرين الاستغناء عن التلقزيون، فوجدوا أن نسبة الخلافات الزوجية قلت بنسبة 90 %.
> واستطرد: الإنسان ممكن يعيش من غير نت أو موبايل ويمارس حياته بشكل طبيعى وفى فترة الصوم لابد أن تنضبط فى كل شىء والذين يزرعون بالدموع فى فترة الصوم يحصدون بالابتهاج.
> واختتم العظة قائلاً: "اجتهد أن تكون فترة الصوم مغايرة تماماً، ويكون
> جلوسك وانشغالك بالله والسما والحياة الروحية سينعكس على حياتك وحياة
> أسرتك".

مصر 365